تحميل كتاب كيف تقول لا PDF - سوزان نيومان |اقرأ كتابك

الكتاب:كيف تقول لا

المؤلف:سوزان نيومان

التصنيفات:التنمية البشرية وتطوير الذات

اللغة:العربية

الصفحات:258



تحميل كتاب كيف تقول لا PDF - سوزان نيومان |اقرأ كتابك




 (ملخص كتاب كيف تقول لا)

 للكاتبة سوزان  نيومان . مقدمة الكتاب : أن الكلمة التي كنت تراها دون أذنى تردد عندما كانت تناهز العامين أصبح التلفظ بها الأن في عدد من المواقف اليومية أمرا صعبا ,إن لم يكن مستحيلا ,فقد تم برمجة معظم الناس على الاعتقاد أن كلمة "لا" تمثل رد فعل عنيفا ,ولكن سوف نرى أن المخاطر الرفض ليست مخيفة أو مضرة بقدر ما نتصور وفي الحقيقة ,ستجد أن الضرر الذي يترتب على قولك نعم دون تروّ يؤثر عليك بدرجة أكبر  بكثير من تأثير هؤلاء الذين تقول لهم "لا" 


وفي هذا الكتاب قسمت الكاتبة سوزان إلى اربع أجزاء وتتحدث لنا في جزء الاول : { من الصديق ,عندما تكون كلمة لا واضحة ,الحفاظ على الخصوصية ,التمهل في الرد ,عند توجيه الدعوة اليك } البدء في قول "لا";الاساسيات :حيث تصف لنا الكاتبة عن خمس عناصر أساسية يجب أن تضعها نصب عينيك لشحد قدرتك على رفض طلبات الآخرين.



"مقتطفات من كتاب كيف تقول لا"


1-دون قائمة بعدد المرات التي قلت فيها "نعم"خلال أسبوع إذا كنت ممن يدمنون قول نعم ,فسوف يصدمك عدد المرات التي رددت فيها الكلمة خلال اسبوع. 

2-اهتم بالطرق والأسالبب التي تنظم بهاوقتك. 

3-رتب أولوياتك. 

4-أعرف حدودك .

5-أعط الآخرين بعض الصلاحيات لتسهيل مسؤلياتك . 


*تحليل الحدث :هذا العنصر ينبهك إلى إمكانية الاحتيال عليك وخداعك أو يقدم لك تفضيلات بالظروف والعوامل التي قد تؤثر على أجابتك . إن عنصر "تحليل الحدث" سوف يدعم قدرتك على المقاومة ويساعدك على بناء قاعدة قوية تستطيع من خلالها تغيير شخصيتك . 

* الرد : أن الرد يساعدك على التحرك ويعلمك في معظم المواقف الحديث بلغة تخلصك من التورط في الالتزام بشيء إن عنصر الرد يساعدك على تقدير المواقف ويعلمك كيف تكون أقل اندفاعاٌ عند الأجابة ,فمثلا عند الأجابة بانعم على أي شخص ستتعلم انه يجب عليك التفكير بترو في الطلب المقدم إليك .


 *أما التنبيهات : فهذا العنصر يقدم بعض التنبيهات ويعرض لنا أسبابها هذه حتى نفكر سلبا عندما تواجه موقفاً مشابهاً في مرة أخرى قبل تورط نفسك ,كما أن هذه التنبيهات تعد من لعناصر التي تكشف لنا مايفكر به بعض الأشخاص الذين يطلبون منك إسداد خدمات لهم. ((مع الأصدقاء )) 


:توضح لنا الكاتبة سوزان نيومان. في الجزء الأول تعريف للصداقة :حيث أن تعريف الصداقة يحمل قول "لا" لأحدهم أمراً في غاية الصعوبة قبل تحديد ما إذا كان يجب رفض طلب الصديق ,أم لا, فاعليك أولاً أن تعرف بين يبغي عليك أن تركز على مجموعة منتقاه من الأصدقاء تتكون فقط من هؤلاء الذين يهتمون بك حقاً ويقدمون لك المساعدة والعون دائماً . ((من الصديق)): كما نعلم أن الصداقة لها درجات ومستويات عديدة من حيث ,الاستمرارية ,والعمق , والمشاعر حيث نجد أن العناصر الأساسية المحددة لعلاقة الصداقة هي الأهتمام والمساندة والثقة والاحترام ايضاً ,لكن لا تتوقع أنك ستجد كل هذه الصفات دفعة واحدة,لأن الكثير من الناس يتغيرون كما أن طريقة التفاعل مع الآخرين تتغير أيضاً ,إن قول "لا"لأصدقاء العاديين والمعارف سيصبح أيضاً أكثر بساطة عندما تفكر في مصلحتك وتكف عن المبالغة في الاهتمام بما يفكر فيه الطرف الآخر .


 ((عندما تكون كلمة لا واضحة)) :هل سألت نفسك يوماً عن سبب لجوء بعض الآخرين إليك عندما يحتاجون إلى فعل شيء ما ؟ هل لأنك تعطي الأشخاص بطريقة حسنة أو لأن لك وقتاً للفراغ ؟ حينما تدمن المواقف على أي شيء فلن تكسب ألا قليل من المديح والإرشادة المؤفتة ,فهؤلاء الأشخاص أو الأصدقاء الذين يتوقعون تلبيتك لطلباتهم على الدوام فهم ينسون عادة تقدير هذه الخدمات ويعتبرونها امراً عادياً مسلماً . ((الحفاظ على الخصوصية )): 



"اقتباسات من كتاب كيف تقول لا"


عندما يستشعر أصدقائك أنهم كاتمون أسرارك المخلصون أو أنك ملك لهم ,فقد يكون قول "لا" هو وسيلتك الوحيدة لتحصين نفسك ووقايتها,وينبغي ايضاً أن تتوخى الحذر عندما ترد على مسائل تتعلق بهم أكثر تعلقاً بك , ففي الأمور الخاصة مثل العاطفة أو الأمور المالية عليك أن تفهم الباعث وراء الصديق "المخلص" وكذلك باعثك أنت حتى تكون قادراً على مواجهة المواقف . ((الفضائل الاجتماعية)): 


أن الوقت أثمن الأشياء في الحياة هذه عليك أن تتعلم حماية وقتك ,فهو ثمين ومحدود ,فعندما تستخدم وقت فراغك فيما بين الأفراد والوجبات ,لن يتبقى لك وقتاً لتلبي به رغباتك أنت شخصياً أو لتقوم بشيء تحبه أو نشاط تمارسه,فمن الجيد أن تتحلى بالفضائل الاجتماعية وأن تساعد الآخرين وتقف بجوارهم في المواقف الصعبة عند ذلك ستصبح بالنسبة لهم أباً واخاً او صديقاً فاضلاً . ((مع الجيران)):


 أن علاقة الأخد والعطاء بين الأصدقاء والجيران قد تتطور إلى علاقة أتكالية ,وتعتبر هذه العلاقات أرضاً خصبة للصديق أو الجار استقلال استعدادك لمساعدته في كل وقت وحين بينما يمكن أن توزع المسؤليات بالتساوي لو أنك قلت "لا"وتجنبك للرفض لا يختلف في شيء عن وجود سحابة سوداء فوق رأسك تهددك بالأستمرار . ((مع العائلة)): 


أن الأقارب هم أحب الناس لقلبك وهم أيضاً قد يثيرون خنفك بطلباتهم التي لا تنتهي,والأسباب معقدة تراكمت عبر السنين,فإنك لا تريد إحباطهم أو مواجهة غضبهم ,ومعاً زاد الطين بلة,أنك قد أقنعت نفسك بأنه من المفروض بك الوقوف بجوارهم ,وأن عليك مساعدتهم على حل مشكلاتهم وحفظ السلام ,إذا كنت قد ألزمت نفسك بضرورة حل المشكلات الأسرية ,فسوف يتحتم عليك تعديل تفكيرك ,والبدء تدريجياً في تحرير نفسك من دور حامس الحمى الأشرة. ((تقوية حدودك)):



"تحميل كتاب كيف تقول لا Pdf"


مهما كنت تستمتع مع أقاربك ,ألا أنهم أحياناً يتدخلون في خصوصياتك أو يسألون أسئلة سخيفة أو يطلبون منك أشياء لا تستطيع تنفيدها بسبب أنشغلاتك ,ولكن أن سبب عمق العلاقات الأسرية فإن قول "لا"لأحدهم يبدو ضرباً من المستحيل,ومما يزيد الأمر صعوبة أن أقاربك هم أدرى الناس بنقاط ضعفك وعندما نفذون إليك من إحدهما تخور قواك. ((العوامل المعقدة في علاقتك بالوالدين)): 


وهذا يشمل الأمهات والآباء وهو التحدي الأكبر أمام عملية ترسيم حدودك وقول "لا"فوالدك بصفة عامة,وربما بدرجات متفاوتة ,قد ربياك هم على طاعتهم وأن تكون مطيعاً لهم ومحترم وأن تقوم بأنجاز مايطلبون منك ,كما أننا نعلم أن هناك من الكثيرمن الأشخاص البالغين الذين يجرحون أو يعوقون آباءهم ,ولكن في كثير من الأحيان لا يكف والداك بحكم العادة ,عن نصحك وحمايتك ويعتقد في كثير من الأحيان أن الأهل يعرفان مصلحتك أكثر منك ,أن قول "نعم"أمراً متوقعاً منك,ولكن أحياناً ماتحدث مواقف غير سارة ومشاكل مع الوالدين ,عليك أن تتخيل نفسك وأن تقول "لا"حتى تدعم شجاعتك. 


((تخلص من الإحساس بالذنب)):ففي بعض الأحيان يبدو وكأن احتياجات أو رغبات الطفل تستهلك كل دقيقة من وقتك بطرق مختلفة ولك الحق في قول "لا"للطفل الصغير الذي يريد السهر لوقتاً متأخر في اليل . ((في العمل)):


 سواء كنت مديراً تنفيذياً ,أو تطمح لشغل هذا المنصب أو كنت موظفاً جديداً ,فينبغي أن تكون في كامل الاستعداد للعمل ضمن فريق عملك,ويجب أن تكون مجموعاتك ناجحة, إذا أخذت على عاتقك الكثير من المسؤليات وأفرطت في تحميل نفسك بمهام أضافية في عملك ,ففي رئيك إلى من سيلجأ رؤساؤك في العمل؟ أنه أنت بالطبع أنت ربما تخاف من تعريض وظيفتك للخطر إذا قلت "لا"إذا وصلت إلى هذه النقطة فهذا يعني أنك جاوزت كل الحدود . ((الخلط بين السعادة والعمل)):


فأن مايبدو للبعض أنه مصدراً للسعادة قد يبدو لك باعثاً على الضيق,ستجد أن تحديد ما إذا كان يجب الخلط بين حياتك العملية والمهنية أم لا أمر أقل تعقيدا واذا لم يكن هذا يؤثر على موقفك في العمل بطريقة آخرى,ستكون الأكثر ميلاً لقضاء وقت بعيد عن العمل ومن هؤلاء الذين تقيم معهم علاقة مشتركة تجمع بين زملاء العمل والصداقة . ((مواقف الصعبة)):


 أن المواقف الصعبة يمكن أن تعرض وظيفتك للخطر,تنطوي على فروق دقيقة يصعب ملاحظتها كأن تكون لك زميلة في العمل وفي نفس الوقت صديقة شخصية ولكنها غادرت الشركة منذ بصعة أشهر وتطلب منك أرسال معلومات سرية لعا كانت على اطلاع عليها في السابق ,قول "لا"يسمح لك بالحفاظ على نزاهتك وتحمل قدر معقول وغير مرهق في العمل ((أناس صعبو المراس حقا)):


"كيف تقول لا. سوزان نيومان"


 ليس من السهل قولك "لا" بغض النظر عمن يوجه لك السؤال أو الطلب ,أو الشيء المحير هو الحقيقة أنك تنجح في الكثير من المواقف في قول ""لا"" لرئيسك في العمل أو أهلك بشكل يفوق نجاحك في قول تلك الكلمة للشخص الذي  أستاجرته لأصلاح ظهر قاربك أو صبغ شعرك عليك ان تتعلم أن تقول "لا" في بعض المواقف. ((بيعك قائمة بضائع)):


 إن معرفة ما تريد وجمع المعلومات سوف يعمل على تقليل اضطرابك ,وعليك اتباع الوضوح المباشر معهم لمندوبي المبيعات -فحينما تقول "لا" لأحدهم بقوة فسوف توقفه عن حده,وخاصة إذا خرجت منك بصورة قاطعة حيث لا تترك فرصة للعودة للحديث ..وفي الختام عليك. 

1-مراجعة النفس 

2-التحلي بالشجاعة 

3-التدريب على قول "لا" في حالات الطوارئ 

4-تحرير نفسك 

5-تجربة الحرية 

6- عليك أن تفكر جيداً . 

أن مهارة قول "لا" ضرورية لنيل الحرية والاستقلالية في الحياة وهذا الكتاب سيعلمك هذه المهارة جيداً.

تحميل كتاب كيف تقول لا PDF - سوزان نيومان |اقرأ كتابك
2020

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent