تحميل -كتاب : ركز ، فن التفكير بوضوح لفاليري بيرس-pdf

  ملخص كتاب : ركز ، فن التفكير بوضوح لفاليري برس


 ركز كل أفكارك عبى العمل الحالي ، فأشعة الشمس لا تحرق إلا عندما أن يتم تركيزها ـ ألكسندر غراهام بل ـ 




تحميل -كتاب : ركز ، فن التفكير بوضوح لفاليري بيرس-pdf




الجزء الأول : التركيز ، لما العناء  


البدء من المصدر


التركيز أمر فطري ، نحن نولد بغريزة التركيز على ما نريد بالتحديد 


ولدينا رئتين قويتين للغاية تساعداننا للحصول عليه ، ثم في مكان ما على طول الطريق ، بينما نكبر و تصبح الحياة معقدة  


 يبدأ كثيرون منا في فقدان ذلك التركيز عندما تغمرنا الإختيارات و المعلومات 


من الممكن أن نفقد تلك المهارة الأساسية التي نحتاجها لتحقيق ما نريد وقت ما نريد  


إن فن التفكير الواضح هو مهارة  أن تكون قادرا عى رؤية ما تريده


و التركيز هو القدرة على تطوير قوة الإرادة ، و الإنضباط الذاتي , و الذكاء الفكري لتحقيقه  


إن التركيز الواضح و معرفة إلى أين نتجه ، يساعداننا في التحكم في عواطفنا بطريقة مفيدة 


و على النقيض ، فإن الإفتقار إلى التركيز و الإفتقار إلى الوجهة يمكن يثيرا عواطف هدامة قادرة على أن تعوق طريقنا  


نحن نستطيع التحكم في وعينا و معتقداتنا  الطريقة التي نفهم بها الموقف  


و بالتالي ، يعمل تفكيرنا و مشاعرنا لصالحنا و ليس ضدنا  


و الهدف من هذا الكتاب هو أن أوضح لك الطريقة لتحقيق ذلك  


التركيز ليس دائما مرتبطا بالعمل الشاق و المشاعر المحتدة ، إذ يمكنه أيضا أن يمدنا بأعظم سبل السعادة في حياتنا و يمكن أن يكون ممتعا  


 ليس كافيا أن تعرف ما تركز عليه كي تكون ناجحا


فمن المهم أن تفهم كيف تركز ، و كيف يمكن للطريقة التي تركز بها أن تكون مفيدة للغاية  


التركيز يعيش للأبد  



ملخص كتاب ركز



إن التركيز الواضح يعني القدرة على التفكير بوضوح بدءا برغائبنا حتى قراراتنا 


لكننا نحتاج أولا إلة أن نكون قادرين على الإجابة عن هذا السؤال : لماذا نجد صعوبة كبيرة في التركيز ؟ 


رغم أننا نولد بقدرة كبيرة على التركيزبوضوح على ما نحتاج إليه لكي نتجاوز مراحل الطفولة المبكرة بنجاح  ؟ 


 فإننا كبالغين عادة ما نجد صعوبة في معرفة ما نركز عليه في حياتنا و كيف نركز عليه 


و علاوة على ذلك ، فعندما نكون في أمس الحاجة لتحقيق شيئ ما ، عادة ما نفقد التركيز الضروري لنجاحنا 


 لماذا نجد صعوبة في الإحتفاظ بوجهة واضحة فيما نفعله ؟ 


يمكننا جميعا أن نرى أن مخافنا وعدم قدرتنا على العمل في ظل وجود صعوبات 


يمكن أن تجرفنا و تطغى إلتزامنا بتحقيق النجاح 


لكن ، هل تلاحظ أنك أحيانا ما تتخلى عن السعي نحو شيئ تريده لأنك ربما ببساطة تؤمن بأنك لا تستطيع الحصول عليه ؟  


أو ربما تقنع نفسك بأنك لا تريد تحقيق هدفك  


 وهكذا فإن الإيمان و الحاجة الحقيقية هما سمتان ضروريتان لمساعدتنا على أن نظل مركزين على ما نريد 


أيا كان هدفك ، أتمنى أن يساعدك هذا الكتاب على تحقيق التركيز و الإصرار لتحصل على ما تريد ، بالطريقة التي تريدها و في الوقت الذي تريده 


نموذج بسيط لنجاح  


 يحتاج التفكير العظيم إلى تصرفات عظيمة لتحقيق حلول فعالة و مستديمة ، و هذا الكتاب دليل إلى تطبيق الفكر الواضح


فأن تكون متحكما في في ما تريد في الوقت الذي تريده ، الأمر متعلق باتخاذ خطوات بسيطة لتحقيق النجاح ، بالسرعة التي تلائمك و في الوقت الذي يناسبك  


الفكرة هنا هي ، انه يمكنك اتخاذ خطوات متفاوتة وفقا لرغبتك وحاجتك و قدرتك، كي تصبح مفكرا واضحا  


لكن ، ليس من الضروري أن نكون جميعا خبراء في التفكير طوال الوقت  


 فأحيانا نحتاج إلى القليل فقط من التفكير الواضح لمساعدتنا في المضي على طريقنا 


و في أحيان أخرى ، نحتاج إلى أن نكون أكثر تأهيلا فيما نفعله 


و سيساعدك هذا الكتاب على الوصول إلى المستوى والقدرة الذين تحتاج إليهما 


وبتلك الطريقة يمكن توضيح ما نتمنى فعله من خلال تقسيم أهدافك إلى أجزاء بسيطة تسهل إدارتها  


يمكنك أيضا أن تستريح على درجات السلم هذه لتقييم الموقف و منح نفسك مكافأة صغيرة عندما تتقدم بعض الشيئ 


و لهذا السبب أختار هذا التشبيه ووسيلة الإيضاح المرئية المتمثلة في السلم الحلزوني  


لمساعدتك على بلورة تقدمك ، بينما تطور قدراتك  


أريد منك أن تتخيل صعود هذا السلم عاقدا العزم على الوصول إلى هدفك النهائي  


و في ضوء وسيلة الإيضاح المتمثلة في السلم ، يمكنك رؤية أنك تتقدم في مسارا مستمر نحو قمة أدائك الفريد  


هل انتابك من قبل ذلك الشعور المريع عندما تخرج من اجتماع أو لقاء فقدت فيه التركيز و انت غاضب لأنك لم تفعل أو تقل ما كنت تنويه ؟ 


 ثم بعد ساعات قضيتها منزعجا ، تعرف لاتفاصيل ما كان يجب عليك قوله


هذه القدرة على التركيز بعد فوات الأوان محبطة للغاية ، لكنها تبن لنا في الوقت ذاته أننا لا نعرف كيف نحصل على ما نريد


لكننا بطربقة ما نفتقد تلك القدرة في اللحظة الحاضرة ، أو في ذلك الوقت الذي نحتاج إليها فيه احتياجا شديدا  


و مما يثير الدهشة ، الطريقة التي يمكن للمخ بها أن يستعيد فاعليته 


 و يخبرنا بما كان يجب علينا أن نفعله بالتحديد بعد فوات الأوان  


 أتمنى أن أنقل تلك المعرفة المتعلقة بالسلم إلى الوقت الحاضر ، كي تتمكن من تعلم أن تعمل من خلال تفاصيلها 


 وأن تكون  مستعدا لها عندما تحتاج إليها  ، وبينما تصبح مطلعا على خطواتك الشخصية في تطورك 


ستكون قادرا  على الإستعانة بفطنة السلم قبل فوات الأوان 


هناك 3 منحنيات تعليمية على سلمك الحلزوني ، ستساعدك على اكتساب المهارات التي تحتاج إليها لتحصل على التركيز المتمثل فب ذلك العمود المركزي  


 و منحنيات التعلم الثلاثة أو مهارات النفكير التي ستساعدك على تحقيق أهدافك هي : الشغف ـ الإنتاجية ـ المثابرة 


الشغف : نحن نضع حرف (A)  في بداية الكثير مما نفعله ، فمثلا  (A)هو أول حرف من الحروف الأبجدية الإنجليزية 


 وعادة ما يستخدم كرمز لأول شيئ علينا فعله على رأس قائمة الأولويات 


و هكذا فمن خلال البدأ ب (آي) كرمز  لخطوتك الأولى على سلم المؤدي إلى التفوق في التفكير الواضح ، و مع الشغف فأنت تستعرض عضلاتك في التركيز لتمضي قدما 


 قبل أن تقوم بشيئ ، عليك أن تكون قادرا على التحلي بالشجاعة للنهوض و التحرك 


و كذلك قبل أن يمكنك التفكير بوضوح ، فأنت تحتاج إلى معرفة ما تحتاج التفكير فيه بوضوح  


إن إحساسك بالشغف يطور فضولك ، و الشعور بالحماس اتجاه أن يكون لديك هدف و أن تكون قادرا على التركيز بالوضوح الكافي للوصول إليه  


نحن نستطيع من خلال الشغف أن نركز بطريقة نتمكن بها من البقاء على الطريق الصحيح للوصول إلى أهدافنا  


إن العامل الرئيسي لتحقيق النجاح هو أن تكون واعيا بالطريقة التي تركز بها مشاعرك  


فإذا كنت بالطريقة التي تركز بها مشاعرك ، و الموضع الذي تربطها به ، و الأشياء التي تربطها بها فتأكد 


 أنه يمكنك تحقيق أهدافك بطريقة أكثر فعالية بكثير من أي أسلوب من أساليب التحليل المنطقي  


 وهكذا ستكون قادرا على تحقيق النتيجة التي تريدها من خلا استخدام مشاعرك بطريقة مختلفة ، بطريقة تسيطر فبها على مشاعرك سيطرة كاملة 


لأنه يمكن لمشاعرك  التي ه يفي الحقيقة منبع طاقتك أن تدفعك إلى النعيم أو إلى الجحيم


و لذا ، فإن معرفة الطريقة التي تركز بها مشاعرك ، ستحدد إلى أين ينتهي بك المطاف  


الإنتاجية : الشغف وحده ليس كافيا ، فهو ببساطة الخطوة الأولى ، للحفاظ على التركيز وفن التفكير الواضح 


لكنه سيصبح بلا فائدة دون الخطوة الثانية المتمثلة في الإنتاجية 


وهي قدرتك على القيام بتصرف فعال يساعد على تحقيق أحلامك ، فدون الإنتاجية ستظل في نطاق التمني  


 الإنتاجية هي القدرة على تحويل الأفكار المليئة بالشغف إلى فعل 



كتاب فن التفكير بوضوح PDF



لأن التفكير المنتج يدور حول إنجاز الأمور ، فهو يدعم رغبات الفرد  وقدراته على تحقيق هدفه 


تتشكل حياتنا من تصرفات عشوائية نسبيا ، تتضمن ما نرغب فيه أو ما نهتم به أو ما نريد أن نكون جزءا منه 


قد تبدو هذه جملة محبطة للغاية ، لكنني أسلط الضوء عليها لتركيز الأنتباه على حقيقة أنك و ليس أحد سواك ، من تعطي المعنى و القيمة لحياتك


تصبح تصرفاتنا العشوائية مهمة طبقا لكمية الحب أو الرغبة أو الإحتياج الذي نشعر به اتجاهها 


  إذا كنت تعاني تدنيا تدنيا في تقدير الذات أو الثقة في النفس ، فستدمر ببساطة قدرتك على الحصول على ما تريد


إذا كنت حقا تريد شيئا ما و تشعر لا تستحقه أو أن الأمر لا يستحق العناء ، فسيكون لأفكارك نتائج عكسية ، و ستنتهي بك الحال مع نبوءة ذاتية التحقق 


إن تطوير نهارية الإنتاجية أو التفكير المنتج ، سيدعم رغباتك و قدراتك  


و كم تعرف بالفعل ، فإن شغفك للوصول إلى هدفك يمدك بالتواصل مع ذلك الهدف ، الذي يبقيك مركزا على تحقيقه  


فشعورك بالشغف اتجاه ما تريد يعطيك تلك العزيمة و الإيمان بالذات المهمين لتحقيق النجاح 


من خلال التفكير على قدرات تفكيرك المنتج ، ستصبح واعيا بمدى ارتباطك بهدفك   


 و سوف يكون جليا إذا ما منت على قدر كاف من الشجاعة و القوة و الإبداع ، لتحويل أي فكر سلبي لديك إلى تصرف إيجابي لمساعدتك في طريقك


تقتضي الإنتاجية منك أن تكون مناصرا لقضيتك كي تفكر بوضوح لتحقيقها  


المثابرة : المثابرة هي بمثابة العمود الفقري ، كما تعني القدرة على تحمل الإستمرار في التركيز على الدرجات النهائية من سلم تحقيق النجاح   


إن آخر منحنى لك على السلم نحو تحقيق كامل إمكاناتك عبر التفكير الواضح ، هو القدرة على التحكم في الطريقة  التي تنقل بها أفكارك من أجل إنجاز الأمور


أنت بحاجة لأن تكون قادرا على التصرف بطريقة لا تفقدك التركيز على الإطلاق ، مهما كان فيض  المعلومات الذي يغمرك 


 ومهما كان مقدار المقاومة التي تواجهك و مهما كان مدى تشكك في نفسك ، و لذا فإن منحنى المثابرة التعليمي


يساعدك على تغيير الصراع إلى تعاون سلمي ، و التصرفات المتزعزعة إلى قرارات ملتزمة 


الجزء الثاني : تطبيق النموذج


 إيجاد التركيز : الطريقة التي نعثر بها على التركيز الصحيح


  قبل أن تخطو على سلمك ، عليك أن تتأكد أنك تركز على الهدف الصحيح 


و لكي تصعد ما تريده من درجات عليك أن تتوقف بعض الوقت لتتأكد من أنك تفهم غايتك 


يحتاج التركيز الواضح إلى فهم حقيقي، لكي تعمل نحو تحقيق هدفك 


فأنت تحتاج إلى فهم الموقف الذي ينطوي على المشكلة و إدراك أبعاده  


أ : الفهم ، من أكثر الصعوبات شيوعا في التفكير الواضح هي القدرة على أن تحدد و تركز على المشكلة الحقيقية ، أو الفرصة التي تتمنى اقتناصها 


و يعني تحديد المشكلة القدرة على فهمها ، و كذلك إدراك ما إذا كانت هناك مشكلة من الأساس  


قبل أن تركز على معالجة المشكل ، من المفيد أن تتحقق إذا ما كان فهمك للموقف هو ربما ما يصنع المشكلة  


ب : إدراك المشكلة أو الفرصة ، قد يكون من الصعب تحقيق الإدراك الصحيح لمشكلة أو فرصة معينة لسببين 


تفكيرنا ضيق الأفق ، أي  الإفراط في التركيز ، و بالتالي لا نستطيع رؤية الصورة الأشمل 


تركيزنا مبهم ، أي نقص في التركيز لدرجة أننا لا نرى جوهر الموقف 


لننظر إلى السبب الأول ، ضيق الفق : يعاني كل منا ما يسمى الإنحياز التأكيدي ، وهو يعني أننا دائما نبحث عن ما نعرفه أو نؤمن به بالفعل 


و نظرا أنه من الصعب للغاية أن نغير معتقداتنا ، فنحن نميل إلى تأكيدها أينما ذهبنا ، حتى و نحن نبحث عن شيئ جديد 


و هذا قد يجعل من الصعب تحديد المشكلات الحقيقية أو رؤية فرص جديدة  


 أما السبب الثاني في أن نكون مبهمين في تفكيرنا ، فهو يمثل مشكلة بقدر السبب الأول


عيبا خطيرا يمكن أن يعميناعن العامل أو العوامل الرئيسي لحدوث مشكلة  أو اقتناص فرصة معينة 


 يكمن خطؤنا في أننا لا نرى الصورة الكاملة ، بمعنى أننا ننبهر بالرؤية الرائعة التي ركزنا أنظارنا عليها 


لدرجة أننا نصبح غير مدركين تمام للخطوات أو الإجراءات التي يجب القيام بها لتحقيق ذلك 


و لذا ، بينما نتقدم نحو تحقيق أهدافنا ، فنحن عادة ما نفشل في  المراحل الأولى 


نحن في حاجة لمعرفة ما هو ضروري لنجاحنا  


كبف يمكننا التخلص من الفوضى الصادرة من فيض المعلومات ، و ثرثرة الآخرين و أرائهم للوصول إلى التركيز الأمثل 


هناك أسلوب للتفكير الواضح يروقني على وجه الخصوص ، و يساعدني على تحديد تركيزي من خلال أن أكون قادرا عى رؤية جميع جوانب موقفي  


ألا و هو تحديد أولوياتي ، و يسمى هذا الأسلوب : الساعة  


 نشاط تطويري : الساعة : فكر هدف تريد تحقيقه أو مشكلة تريد حلها 


و على ورقة بيضاء ، أكتب هذه الغاية في منتصف الصفحة و ضعها في دائرة  


و لكي تتأكد أنك أدرجت كل شيئ في بيئتك يمكن أن يساعدك على تحقيق هدفك 


أرسم على الأقل 12 جانبا تحتاج أن تضعها في الإعتبار ، على طريقة عقارب الساعة حول الهدف 


فهذا سوف يساعدك في التركيز على ما تريد أن تفعله لتمضي للأمام 


و إذا وجدت أن لديك أكثر من 12 جانبا ، فيمكنك إستخدام الساعة ذات 24 رقما  


و العديد من المؤسسات التي أعمل معها يفعلون هذا ، و الآن أنظر إلى ساعتك واطرح على نفسك بعض الأسئلة التي تنطوي على تحديات  


ما افضل طريقة للتركيز هنا ؟ 


أي هذه الجوانب أريد أن أركز عليه باعتباره أولويتي القصوى ؟ 


هل أنا أركز على المسألة الصحيحة ؟ هل هناك مسائل أخرى أو طرق لحل مشكلتي ، لم ألاحظها من قبل ؟ 


هل يمكن أن أحول تركيزي و أجعل إهتمامي منصبا على شيئ آخر في هذه الساعة لتحقيق هدفي؟  


الفكرة هي أنه من خلال النظر بوضوح إلى جميع جوانب موقفك ، يمكنك حينئذ أن تختار التركيز الذي تتأكد و تثق بأنه الخطة المناسبة لتحقيق هدفك 


يحقق الناس النجاح باستخدام  التركيز الشخصي الواضح 


يمكن لتغيير تركيزنا أن يغير من قدرتنا على النجاح 


و هذا هو سبب إعجابي على نحو خاص بتدريب الساعة و الطريقة التي يتيح لنا بها اختيار ما هو مهم 


على ما ليس مهما قبل أن نبدأ في التركيز و تحديد الأولويات  


و هذا يضمن أنه بإمكانك التركيز على ما هو مهم بحق 


و الساعة كذلك وسيلة لقياس الوقت 


 و هذا يعد تذكيرا جيدا لنا جميعا ، بأننا نحتاج إلى وقت للتركيز و تحديد ما هو مهم بالنسبة لنا 


قبل أن نبدأ طريقنا الشخصي الخاص نحو التنفيذ 


منحنى التعلم الأول : الشغف 


 عندما تجد تركيزك ، فإن منحنى التعلم الأول لك هو معرفة كيف تضمن أن مشاعرك و رغباتك


تعمل في صالحك و ليس ضدك ، عندما تسعى لتحقيق هدفك  


يتطلب النجاح الحقيقي إصرارا و تركيزا يبقياننا متمسكين بأهدافنا  


و ذلك لأنه من السهل جدا أن نتشتت ، نظرا لفيض المعلومات و العدد الهائل من الخيارات التي نقابلها على طول الطريق  


إستخدم شغفك للتحكم في عواطفك  


هذا الفرق بسيط للغاية ، فهو بين أن تكون شغوفا أو عاطفيا  


إذا كنت واضحا بشأن ما إذا كنت شغوفا أو عاطفيا اتجاه ما تريد تحقيقه  


فستون قادرا على التركيز بالطريقة الصحيحة ، لأن أحد الأمرين يقود إلى النجاح ، و الآخر إلى الفشل  


دعني أشرح لك ما أعنيه بهذين التعريفين 


عندما نكون شغوفين بمشروعاتنا ، فإم مشاعرنا تكون مرتبطة بالمشروعات نفسها  


مما يؤدي إلى امتلاكنا المزيد من القوة للوصول إلى نقطة النهاية  


وكونك شغوفا  معناه أن كل فكرة تدور بذهنك يتم فهمها على أنها طريقة تقربك من هدفك 


أنت لن تفكر يوما قائلا : هل سأقدر على تحقيق هذا  ؟ 


يبث الشغف الطاقة في تفكيرنا ، فهو يحفزنا لإيجاد أفكار و حلول لا تخطر لنا عادة 


لأن الشغف يدفعنا إلى التقدم نحو أهدافنا من خلال مهارات و قدرات تفكير أقوى و أعظم  


 سوف ترتبط جميع مهارات تفكيرك ارتباطا حازما بتحقيق الهدف الذي تتمنى أن تصل إليه 


وهي بذلك تعمل لصالحك و ليس ضدك  


أما كونك عاطفيا ، فذلك شيئ مختلف تماما ، فبعض الأشخاص العاطفيين لا يعترفون أبدا بذلك 


وربما لا يدركون ذلك من الأساس ، عادة ما يقول الأشخاص العاطفيون أشياء مثل : أنا شغوف حقا بهذا المشروع ، 


 لكنك تعرف من خلال تصرفاتهم و استجاباتهم أنهم ليسوا شغوفين ، في الواقع هم عاطفيون للغاية   


 أن تكون عاطفيا معناه أنه بدلا من أن تكون أفكارك و أحاسيسك مرتبطة بمشروعك ، تكون مرتبطة بغرورك 


و كما رأينا آنفا ، يولد الشغف طاقة و يساعدك على التفكير أفكارا جديدة و طرق جديدة للوصول إلى هدفك  


لكن العاطفة تؤدي إلى الإجهاد ، لأنه كلما ركزنا على قدرتنا أو عدم قدرتنا على إنجاز مهمة ما زادت وطأة الضغوط علينا لتحقيق النجاح 


تكمن المشكلة في أن العاطفة توجهنا على التركيز على الموضوع الخطأ 


فبدلا من التركيز على المشروع نفسه ، نركز على قدرتنا على القيام بالمشروع 


و بدلا من التركيز على القضية ، نركز على غرورنا، و بدلا من التحرك صوب الهدف ، نتحرك بعيدا عنه  


كيف نجد الشغف و ليس العاطفة  ؟ إذا كنت شغوفا ، لتمكنت من سماع النقد كطريقة لتحسين المشروع


و لتمكنت من التفكير في عدد هائل من الأفكار للتغلب على العقبات التي اعترضتك 


لمن إذا كنت عاطفيا ، فربما تكون قد شعرت أنك شغوف جدا بما تفعله ، لكن الفرق كان في موضع تركيزك  


هل كان منصبا على المشروع أم على نفسك ؟ هل تلقيت النقد على أنه وسيلة لتحسين ما كنت تفعله ؟  


إذا كنا عاطفيين فسنتلقى النقد كأنه موجه إلى أنفسنا و قدرتنا على القيام بعملنا  


إذا واصلنا التركيز على أنفسنا و دفاعنا على غرورنا بهذه الطريقة 


فبدلا من الحصول على الطاقة سنصاب بالإجهاد 


سيكون من الصعب جدا عليك أن تبدأ الخطوة الأولى من التفكير الواضح لو كانت طاقتك موجهة إلى حماية غرورك المرتبط بمشروعك 


 أنظر في دوافعك ، ما الأكثر أهمية بالنسبة لك ؟ هل أنت مدفوع بالخوف ؟ عل تشعر بأنك متحكم أم غير متحكم في الوضع ؟


هل تركز بشكل أكبر على نفسك و مخاوفك ؟ أم هل خصصت  قدرا من الوقت لترى و تلمس


وتشعر بكل جانب من جوانب بيئتك خارج نطاق نفسك ؟ و الذي ربما يساعدك  لمعالجة مشكلاتك و تحقيق هدفك  


هل ركزت بالقدرالكافي على ما يحيط بك بقدر ما ركزت على ما بداخلك ؟  هل ركزت بالقدرالكافي على الصورة الأشمل من حولك؟


إذا وجدت أنك تركز على نفسك في أي موقف ، فتذكر أن تفصل غررورك عن الموضوع ، و أن تعيد تركيزك إلى الهدف الذي تحاول تحقيقه 


و الطريق الذي ستصل من خلاله ، لا تفكر في أشياء مثل : هل سأقدر على فعل كذا؟ بل فكر في : كيف يمكنني القيام بكذا ؟ 


منحنى التعلم الثاني : الإنتاجية  


سنبدأ الدرجات التالية بافتراض أن تركيزك متلائم مع تحقيق هدفك 


أنت شغوف بتحقيق ما تريد ، و تركيزك في تفكيرك النقدي و التأملي منصب على ما تحتاج إلى فعله  


فبهذه العقلية ستصبح مهيئا للإستفادة من نقطة قوتك الرئيسية التالية لتحقيق هدفك ، إنتاجيتك 


إن معرفة أي الأنواع تكون تعد من الوسائل المهمة للوعي بالذات التي يجب أن تكون ضمن أدواتك بينما تسعى لتحقيق طموحاتك  


و لكي تصبح في أفضل حالاتك  الإنتاجية، عندما تركز على الوصول إلى أهدافك ، فمن المهم معرفة مدى  قدرتك على التعامل مع المحن 


سترد الأفكارالسلبية  تلقائيا ، و لذا يجب ألا تتجاهلها ، فهي ضرورية كآلية بقاء بسيطة   


فعندما نكون في خطر نحتاج إلى الشعور بالخوف لنفهم بشكل كامل  التهديد الذي يمثله هذا الموقف لنا


لكن الطريقة التي نتعامل بها مع العواطف السلبية و الطريقة التي من خلالها نجعل هذه العواطف السلبية تعمل لصالحنا 


هما اللتان ستقرران مدى قدرتنا على التركيز أو ببساطة التوقف  


إستخدم التفكير السلبي للقيام بتصرف إيجابي  


عندما نعرف أننا شغوفون بما نريد تحقيقه ، فهذا التركيز 


يساعدنا على تحقيق الخطوة الثانية الأكثر صعوبة في التفكير الواضح 


و هي استخدام تفكيرك السلبي بطريقة ذكية لتحويله إلى تصرف إيجابي  


و يرجع ذلك إلى أن التفكير السلبي لا يؤدي بالضرورة في نهاية الأمر إلى المشاعر السلبية أو السلبية المطلقة  


هناك طريقة للتركيز باستخدام التفكير السلبي ، و لفهمه باعتباره منارة للضوء، و المعلومات تحاول أن تنير لنا الطريق  


إذا تعلمنا التركيز بطريقة معينة ، فإنه يمكن لتفكيرنا السلبي أن يساعدنا في التغلب على المشكلات و الحيلولة دون أن تعصف بنا  


و بدلا من التأثير السيئ للتفكير السلبي علينا ، فأنا أعتقد أنه قد يكون مفيدا جدا لنا إذا تعلمنا أن نستخدمه بالطريقة الصحيحة  


و من الغريب أننا نهرب من التفكير السلبي غير قادرين على رؤية قيمته 


إنني أشعر بأن التفكير السلبي تم تزييفه من قبل نظريات علم النفس الحديثة ، و تحول ليصبح مصدرا للعواطف السلبية 


و يبدو أنه من الشائع اليوم التركيز على التفكير السلبي باعتباره مثالا على أحد الأساليب الخاطئة لتفكير الذي يؤثر فينا على كلا المستويين : الوعي و اللاوعي


و بموجب هذا التفكير ، فنحن مقدر لنا بسبب أحداث و مواقف الطفولة أن نظل في قبضته العنيفة السلبية للأبد 


و لأن أفكارنا السلبية عادة ما تنبع من العقل الباطن ، فلا يمكننا التعامل معها يشكل مباشر و عقلاني  


إلا إذا أصبحنا مدركين بشكل واع لها على أنها أفكار يمكن التعامل معها و التغلب عليها ، بمساعدة إحدى نظريات علم النفس 


لقد توقفت طويلا عند هذه النقطة لتوضيح وجهة نظري  


لكن الخلاصة هي ببساطة أنه ليس بالضرورة أن نعتبر الأفكار السلبية  شيئا نحتاج إلى تغييره لنكون سعداء


أعتقد أننا يجب أن نكون قادرين على التركيز على التفكير السلبي أو الأفكار السلبية بطريقة ذكية و مفيدو أكثر  


و أنا واثق أنه إذا فعلنا هذا ، فبإمكاننا استخدامها كمعلومة حيوية نحتاج إليها لننجح 


و سنعترف بها كأفكار قيمة للغاية ، تساعدنا لنحرز تقدما جيدا طوال حياتنا  


 أعتقد أنه من الخطأ اعتبار التفكير السلبي تفكيرا خاطئا و شيئا يجب التخلص منه 


ومن واقع خبرتي اقول أن التفكير السلبي يمكن أن يمدنا بالمعلومات الحيوية التي نحتاج غليها لتحقيق ما نريده بالتحديد 


من أروع جوانب التفكير السلبي الطريقة التي يجعلنا مركزين بها  


هل التركيز هو العمود الفقري للتفكير السلبي ؟ أم هل التفكير السلبي هو العمود الفقري للتركيز ؟


في كلتا الحالتين هما مرتبطان ببعضهما  


عندما تكون لديك فكرة سلبية ، فمن المهم أن تسأل نفسك  


مالذي تخبرني به هذه الفكرة حقا ؟ أو ما المعرفة أو المعلومة التي يمكن أن أجدها في هذه الفكرة لمساعدتي ؟


أو ، هل يمكنني تحويل ـ لا ـ بسبب كذا إلى ـ نعم ـ  إذا فعلت كذا 


أو هل يمكنني أن أرى قائمة بالأشياء التي تمنعني من القيام بشيئ ما كخطة عمل للطريقة التي أنجزه بها  


نحن عادة ما ننزلق إلى  التفكير العاطفي، ربما مدفوعين بالخوف  أو الحيرة أو الشك 


 الفكرة المزعجة التي توحي بأننا ربما لن نستطيع النجاح ، و في هذه اللحظة فإن شغفنا الذي كان ينتابنا في ما مضى نحو تحقيق أهدافا قد يختفي 


 بين الصعوبات الطاغية العديدة التي نواجهها و نحن نحقق اهدافنا 


عادة ما يتم التفكير في العقبات على أنها أمر مستحيل ، ثم ينظر إليها على أنها عوائق هائلة أمام تحويل الأفكار الإيجابية إلى واقع 


إن أفضل طريقة لاستخدام التفكير السلبي هي رؤية أنه علامة إرشادية و ليس عائقا ، للقيام نعمل حقيقي


و في ضوء هذه المعلومة ، يمكننا استخدام مخيلتنا  و إبداعنا للقيام بوسيلة تزلزل هذه العقبات  و من ثم نحقق أهدافنا 


و لتحقيق أقصى استفادة من التركيز الواضح  و الأفكار الإبداعية ، على سبيل المثال ، فإن أفضل طريقة لتنظيم أفكارك هي أن تصوغها وفقا لنموذج D N A 


 و يعني هذا أن نبتكر قالبا بسيطا بينما نريده و سبب عدم حصولنا عليه ، و الطريقة التي سنتصرف بها حيال ذلك 


 . DNA تعني و D الحلم أي هدفك


N  السلبيات : أسباب في اعتقادك بأنك لا تستطيع تحقيقه




تحميل وقراءة - كتاب التفكير بسرعة والتفكير ببطء- دانيال كانمان/ النسخة pdf



A الأفعال أي الطريقة التي ستتغلب بها على السلبيات  


يساعدك أيضا نموذج DNA هذا على استخدام أفكارك السلبية لأنها لا تخص أحدا غيرك  


فهي علامات إرشادية فريدة تضعك على طريق رحلتك الفريدة  


و عند التعامل مح نموذج دي أن آي  هذا من المهم أن تتذكر 3 أشياء لتجعله ناجحا   


يجب أن تكون لديك أهداف واضحة  


إسمح لأفكارك السلبية بأن تتدفق من ذهنك بأي ترتيب عشوائي ، و في حالة شعورك بها ، قم على الفور بتدوينها  


قبل أن تبدأ في العمل على التغلب على أفكارك السلبية ،


  من المهم للغاية أن تصنفها ، ابتداءا من الأفكار السلبية الأسهل في التعامل معها حتى الأكثر صعوبة 


 وبهذا يتم النظر إلى عقباتك و تصنيفها بترتيب تنازلي ، من حيث سهولة التغلب عليها 


هذا الترتيب مصمم لإحداث زخم في عملية التفكير ، لأنه عندما يتم تذليل العقبات الأسهل   


نصبح أكثر تحمسا في التفكير بإبداع، مما يؤدي في النهاية إلى التوصل إلى أفكار عديدة للتخلص من العقبات شديدة الصعوبة  


و في حالات عديدة تتلاشى  العقبات الأكثر الصعوبة


بمجرد أن نولد أفكارا مبتكرة للتغلب على لعقبات السهلة  


وعندما تجد إجابات لهذه العقبات الأسهل ، لن ينتابك بعد ذلك قلق اتجاه قدرتك 


إن للتفكير بتلك الطريقة تأثيرا حاسما على تحويل أفكارك إلى أفعال  


لكي تحول التفكير السلبي إلى تصرف إيجابي ، غليك أن تتحلى بالشجاعة لتسجل  


وتعمل على معالجة الأسباب الحقيقية التي تعوق التنفيذ من أجل تذليل العقبات الحقيقية أمام تحقيق نجاحك 


عندما تنتهي من ذلك ،  تريث ، و لاحظ جميع جميع أفكارك الإيجابية التي توصلت إليها


كن راضيا عن نفسك واستمتع بالإحساس الجيد الذي تشعر به ،  ذلك الإحساس الجيد يأتي مع القدرة على التوصل لأفكار إبداعية تدفعك للأمام


 وهكذا ، فمن  خلال العمل على تحفيز تفكيرك بهذه الطريقة الباعثة على التحدي ، يمكنك الوصول إلى أعلى مستوى من القدرة على التفكير 


 فبدلا من النجاة من أزمة للدخول في أزمة أخرى ، يمكنك من خلال التدرب على التغلب على التحديات بهذه الطريقة ، أن تصل إلى اسلوب تفكيري يسمى : أسلوب الكفاءة 


و هو اكثر من مجرد مهارة للبقاء 


و  أسلوب الكفاءة هو القدرة على التحكم في حياتنا و تعليمنا كي نكون قادرين على تحقيق ما نرغب 


في أسلوب الكفاءة تتكون أفعالنا من : التأمل  أي إدارة العواطف


التخيل  ، الإبداع ، التفكيرالمنطقي ، معالجة المشكلات و إيجاد الحلول  


إنني أطلب منك الآن أن تتيع أسلوب الكفاءة مع وصولك إلى المنحنى التعليمي الأخير ، وسعيك نحو تحقيق إمكاناتك الكاملة  


و هنا ، ستتعلم افضل وسيلة للحفاظ على التركيز بينما نتناول  أساسيات القدرة على التفكير بوضوح في اللحظة الحاضرة  


عندما تكون في أمس الحاجة إليه لتحقيق أهدافك 


وعند هذا المستوى من التركيز سأقدم لك حيل أشخاص آخرين عن التلاعب التي ربما تربك تفكيرك  


و ستتعلم الطريقة التي تحدد بها الأخطاء في التفكير و التي تشوش على التفكير 


ومن ثم تصيبك بالإرتباك عند اتخاذ قرارات  حاسمة لتحقيق رغباتك  


منحنى التعلم الثالث  


اهنؤك على الوصول إلى المستوى الأعلى من سلمك  


أنت تقترب من قمة الاداء ، التي ستتمكن فيها من استخدام فطنة سلمك الحلزوني  


و هي ليست الفطنة التي تعرف كيف تستخدمها بعد انتهاء الموقف 


لكن الفطنة التي تستطيع استخدامها بكفاءة تكون في اللحظة التي تكون فيها في أشد الحاجة إليها ، خلال الحدث 


 و الآن ، حان وقت التحكم في أفعالك ، وهذا هو العنصر الذي تعمل فيه على الجانب الأصعب الحافل بالتحديات من التفكير الواضح


وهو قدرتك على التفكير في اللحظة الحاضرة ، و في الحال لتحقيق أهدافك 


و الآن حان الوقت الذي ستركز فيه على قدرتك على الفعل  


 الأخطاء التسعة الشائعة في التركيز التي تصرف الإنتباه عن التفكير الواضح 


فيما يلي أخطاء التفكير أو حيل التلاعب التسع الأكثر شيوعا التي تجعلنا نفقد تركيزنا 


 وقد أدرجت هذه الأخطاء التسعة تحت 3 عناوين بسيطة 


اصدقائك زائفون ، هجمات شخصية ، وفكر منهك  


و التي أتمنى أن تكون بمثابة أداة جيدة تساعدك على التذكر 


أ ـ الأصدقاء الزائفون  يتضمنون 1ـ المرجعية الزائفة 2ـ المعضلة الزائفة 3 ـ السبب الزائف  


ب ـ الهجمات الشخصية ، تتضمن 4 ـ الإساءات و الصورة النمطية 


خمسة : المزيج الثلاثي : الخوف وعدم اليقين والشك ، 6 ـ أنت مخطئ إذا أنا محق 


 ج ـ التفكير المهلك يتضمن 7 ـ اللغة الإصطلاحية 8 ـ المقارنات الزائفة 9 ـ التكرار 


اربع صفات تحتاج لها للتغلب على الأخطاء التسعة للتفكير  


و هي : إستقلال العقل ، الشجاعة ، القدرة على المواصلة ، و التفكير في الصورة الشاملة  


وتعد الصفات الأربع المذكورة آنفا ترياقا للتفكير المشوش و الأخطاء في التفكير التي تقابلها في هذا المستوى في قدرتك على التركيز  


سيتم اختبار قوة تركيزك أحيانا لأقصى مدى ، لكن في  هذا الجزء من السلم ستجد الأدوات اللزمة لشق طريقك حتى تصبح في أفضل حالاتك و تصل إلى قمة أدائك 


 إذا كيف تعمل هذه الصفات الأربعة ؟ 


كل صفة من هذه الصفات لديها وظيفتها الخاصة ، وكل صفة تتعلق بما يمكن تحقيقه من خلال التغلب على الأخطاء في التفكير   


 التي تقود إلى اتخاذ القرارات أو معالجة المشكلات بأسلوب غير صحيح 


فربما تكون قادرا استخدام استقلال العقل و التعامل مع حيل التلاعب و التفكير الزائف  


 لكنك أيضا ستزيد من قوتك الشخصية ، لأنك ستصبح أكثر مرونة اتجاه مثل هذه العقبات 


من خلال التعامل مع الأصدقاء الزائفين و التغلب عليهم ، ستحقق استقلال العقل  


 من خلال التعامل مع الهجمات الشخصية و التغلب عليها ، ستنمي شجاعتك وقدرتك على المواصلة 


من خلال التعامل مع الفكر المنهك و التغلب عليه ، سوف تجسد التفكير في الصورة الشاملة  


وهكذا ،  فمه التفكير الواضح ستكون لديك تجربة ثنائية ، من ناحية ستنمي مهارات تفكيرك التحليلية ، و من ناحية أخرى ستنمي 4 صفات شخصية قيمة للغاية 


كيف تحقق التفكير الواضح  في مواجهة الأخطاء التسعة في التفكير 


كونك فعالا في التفكير الواضح يعني أحيانا ألا تتحدث كثيرا  


فالنجاح هو القدرة على أن تظل هادئا في حين تصدر عن الآخرين ردود أفعال و استجابات مبالغ فيها ، اتجاه معلومات غير منطقية  


عندما تريد أن تظل مركزا فأفضل شيئ تفعله هو أن تأخذ نفسا عميقا لإعطاء نفسك الوقت للتفكير و ليس لتقوم برد فعل 


إليك كلمة تحذير بشأن التعامل مع التلاعب ، بشكل عام من الأفضل ألا تقوم برد فعل اتجاه هذه الحياة بأن تحاول بأن تسطدم بها بشكل مباشر 


فالتفكير الواضح لا يتعلق بكونك محقا و الحرص على جعل الجميع يعرفون ذلك أيضا  


بل التفكير الواضح يتعلق بمعرفة ما تركز عليه و البقاء على ذلك المسار  


مرة أخرى ، إن أفضل طريقة للتعامل مع أية مشتتات في التفكير أو انحرافات له هي أن تظل هادئا دائما  


إذا حاولت أن تظهر لشخص معين أنه يستخدم هذه الأخطاء في التفكير  


فربما تجد أنك أمام موقف أكثر صعوبة ، لأنه أحيانا و ليس دائما ، لا يدرك الأشخاص أنهم يتلاعبون بالموقف من خلال التفكير بطريقة غير صحيحة 


و أحيانا لا يدركون بالكامل أنهم ربما يشعرون بأنهم يتعرضون للهجوم إذا حاولت  أن توضح لهم ما يفعلون  


إن معاملة الآخرين بلطف واحترام أمر بالغ الأهمية ، عندما تواجه تلاعبا و عندما تتعامل مع تفكير معيب  


فأنت لا تعرف إذا كنت تتعامل مع حادث عارض أم تصرف مقصود ، فلذا ، من الأفضل أن تتذكر أن تكون شغوفا بهدفك و مركزا عليه لتحقيق ما تريده 


 لأنه من السهل للغاية أن تنجرف عن مسارك في محاولة للدفاع عن غرورك


إن أفضل طريقة لتظل مركزا عندما يفقد جميع من حولك تركيزهم ، هي أن تدرك قدرتك الداخلية على البقاء هادئا و ألا تفقد أبدا تركيزك عل الموضوع  


القاعدة الذهبية هي  ألا تجعل الغرور يحيد بك عن مسارك ، خصوصا غرورك أنت 


كيفية التعامل بالتفاصيل مع الأخطاء في التفكير  


الأصدقاء الزائفون : 1 ـ المرجعية الزائفة ، الترياق : إستقلال العقل ، كيف يحدث  


قد تتنكر المرجعية الزائفة في شكلين : التقاليد وقوة المجموعة  


 يعد التفكير المبني على التقاليد الجيدة الذي تمارسه أغلبية المجتمعات الناجحة ، طريقة أساسية لكيفية تقديم أفضل ما لدينا كجنس بشري 


لكنه أيضا ، عندما نكون في موقف يكون فيه ثقل التقاليد  


أو قوة المجموعة عبارة عن أخطاء في التفكير ، قد يكون سببا في أننا قد ننخدع في اعتقاد أنهما أمران صائبان 


الخطأ في التفكير يحدث في المرجعية الزائفة ، عندما يكون الإفتراض الأساسي خاطئا 


المعنى ، إذا حاول  هؤلاء الذين يستخدمون هذا التحيز للتقاليد أو قوة المجموعة أن يضغطو ليمرروا إجراءا ليس في الحقيقة صائبا 


و يعتقدون أنه  من خلال جعله يبدو تقليدا جيدا ، أو من خلال التظاهر بأن الجميع يظنون أنه أمر جيد 


فإن هذه الأفكار وحدها ستجعله جديرا بالإهتمام ، و بكلمات أخرى ليس هناك دليل على صواب الفكرة  


لكنها فقط مهيأة لتبدو جيدة من خلال الإشاعة الدسمة و الأراء المثيرة  


إم المشكلة في الأراء أنها في كثير من الأحيان قد تحجب الحقيقة  


 و تصبح من الناحية النفسية أقوى من الحقائق المبنية على دلائل مما يشوه تفكيرنا 


 ومن المهم أن نتذكر أنه ليس الآخرون فقط هم من يتلاعبون بنا للتوصل لاستنتاجات خاطئة


فيجب أن نكون حذرين لأمه أحيانا نكون نحن أيضا المتسببين في معاناتنا  


 إثنان : المعطلة الزائفة ، الترياق : إستقلال العقل 


كيف يحدث ؟ يأتي العنصر الثاني من عناصر التفكير الزائف متخفيا في شكل صنع معضلة زائفة لنا  


و التعبير الشهير ، بين المطرقة و السندان  هو ما يمكن أن تشعرك به تجربة المعضلة الزائفة 


فتحس كأنك عالق أو مضغوط أو مشلول 


و بالتالي لا يمكنك التفكير على الإطلاق ، و عندما يحدث هذا ، تصبح بلا تفكير واضح  


وتعود إلى أسلوب البقاء والذي تكتفي فيه بإبداء رد فعل اتجاه ما يحدث ، بدلا من التأمل فيما يحدث  


ويمكن أن تنساق إلى أساليب البقاء التقليدية التي تشمل أسلوب الفرار أو أسلوب القتال أو التشتت أوالجمود 


في مايلي أحد أوصاف هذا النوع من التلاعب أو الخطأ في التفكير  


تنشأ المعضلة الزائفة  عندما نسمح لأنفسنا بأن تقنعنا بأنه يجب علينا بأن نختار بين خيارين ، يستبعد أحدهما الآخر 


في حين أن ذلك ليس صحيحا ، و بوجه عام ، عندما يتم استخدام هذه الأستراتيجية  


 فإن أحد الخيارين يكون غير مقبول و مكروها ، بينما الآخر هو الخيار الذي يريد المتلاعب أن نختاره 


ومن يستسلم لهذا الفخ قد اتخذ بذلك اختيارا مفروضا ، ولذا يكون بلا قيمة تذكر  


ذلك هو أحد الأمثلة على المعضلة الزائفة ، وربما هو المثال الأكثر وضوحا  


لكن هناك أشكالا مختلفة عديدة عليك أن تكون مدركا لها  


الإختيار غيرالعقلاني كما هو مذكور أعلاه  


الإختيار العقلاني : عندما يبدو الأمر كأنه يطلب منك أن تختار بين تصرفين مرغوبين بالقدر نفسه  


لكنك أعطيت إثنين فقط من بين الكثير من الخيارات ، وهاذان الخياران قد تم بالفعل حصرهما لتوافق أنت على أحدهما  


موقف أنت اتخذت القرار بالفعل ، فعلى أي شيئ وقع اختيارك  


كأن تكوني في متجر و يسألك البائع ، ما مقاس الفستان الذي تريدينه يا سيدتي ؟ 


وهذا يشيرإلى أنك اخترت بالفعل أن تشتري فستانا 


 إختيار أحد الأمرين  : مثلا عندما يتم إقناعك بأنك يجب أن تختار واحدا فقط من خيارين في حين أنه يمكنك الحصول على الإثنين معا 


متلازمة ليس هناك اختيار : كأن تسأل طفلا إذا كان يريد أن ينام في السادسة أم السادسة و النصف ، هم سينامون متى يشاؤون  


مرة أخرى : قد يكون بعض  الأمثلة مألوفا لديك ، وقد يكون من المهم أن تتوقف هنا و تلاحظ ما هو المثال بالتحديد الذي تجده أكثر صعوبة 


أو ما هو المثال الذي تج د أنك تستخدمه بشكل أكثر تكرارا مما تود الإعتراف به و خصوصا إذا كان لديك أطفال 


إحذر من حصر الإختيارات واطلب دائما أن يتم إخبارك إذا كان هناك المزيد من الخيارات  


إذا كنت أمام اختيار قد تم حصره بالفعل ، فهذا دليل على أن الشخص الذي يعرض عليك الإختيار قد فكر نيابة عنك  


و بهذه الطريقة فهو يمارس المرجعية الزائفة عليك  


إستجابة موجهة : من أجل أن تستجيب بثقة  


إن أفضل طريقة للتغلب على هذا التلاعب في تفكيرك هي أن تسال نفسك ، إذا كنت على إدراك تام بكل الخيارات المتاحة أمامك  


و أفضل سِال تطرحه على هؤلاء الذين يقدمون لك اختيارات محدودة ، هو السؤال الذي يسعى لاكتشاف مدى سعة البحث  


 الذي أجراه للوصول إلى هذه الإختيارات واستنتاجه النهائي لهذين الخيارين


وقد تقع  كذلك في هذا الخطئ في التفكير بنفسك عندما تشعر أن هناك موقفا معينا يستنزفك عاطفيا


 فربما تشعر بأنه ليس أمامك خيارات ، وتشعر بأنك محاصر و تعتقد أنه لا يوجد مخرج 


لكنني أقولها مرة أخرى ، إن مشاعرك هي من تخدع فكرك ، لأن هناك دائما طريقة أخرى لم تفكر فيها  


فتفكيرنا ليس شاملا أو حصريا ،  وهناك دائما أفكار جديدة و طرق جديدة لم نفكر فيها 


وهناك مغزى من خيالنا أن يمدنا بالقوة المتزايدة للبحث عن اختيارات أكثر و أفضل و أوسع نطاقا ، فأرجوك أن تستخدمه


ثلاثة : اليبب الزائف ، الترياق : إستقلال العقل  


كيف يحدث : الميل إلى الإعتقاد في أننا السبب في مشكلة ما ، في حين أننا في الواقع عالقون فقط في المشكلة و نلعب دورا صغيرا في تسلسل الأحداث 


وهذا عنصر زائف آخر في تفكيرنا و الذي من الممكن أن يشل تفكيرنا و يوقفه تماما  


قد نقع ضحية في هذا النوع من التفكير الزائف عندما نشعر بضعف شديد أو انعدام في الثقة  


عندما نكون في مثل هذه الحالة ، يمكننا أن نفترض بسهولة أننا لا نكون مسيطرين على تفكيرنا ، و بالتالي نعتقد أننا السبب في أي شيئ و أي شيئ يسير على نحو خاطئ 


وفي أماكن العمل قد  ينتج هذا عن ترسخ ثقافة اللوم ، و في الأمثلة الأشد وطأة يمكن أن يقود إلى التنمر 


 إذا كان هناك شخص أو قسم أو قطاع واحد ، يتم توجيه اللوم له باستمرار لانخفاض الأداء التنظيمي الشامل أو ضعفه 


وهذا الخطأ في التفكير يكون قويا على وجه الخصوص في الأوقات السيئة ، عندما يبحث كل شخص عن شخص ما أو شيئ ما ليلومه لعدم تحقيق النتائج  


وهذا الشكل من التلاعب يدمر القدرة على تحقيق التركيز الواضح   


لتكون قادرا على معالجة الأسباب الرئيسية للمشكلات ، وبالتالي تجد الحلول المستديمة لتمضي قدما  


إن العيب الأساسي في السبب الزائف هو أن تعتقد أنه لمجرد أن حدثا قد سبق حدثا آخر فهذا يعني أن الفعل الأول قد تسبب في وقوع الثاني  


و لكي تتغلب على هذا الخطأ النابع من التلاعب  


فمن المهم أن تدرك و تتذكر أنه يمكن للحدثين أيضا في تسلسل بسيط للأحداث  


دون أن يكون الأول سببا في حدوث الثاني ، كما في تعاقب الليل و النهار مثلا  


فنحن نعرف أن النهار لا يتسبب في حدوث الليل ، لكن أحدهما يتبع الاخر في تسلسل بسيط للأحداث  


غير أنه أحيانا في مواقف العمل لا يتضح تماما ما إذا كان هناك تصرف سابق تسبب في مشكلة معينة أم لا  


و بالتالي فإن هذا الخطأ  في التفكير قد يصبح دافعا قويا إلى توجيه اللوم ، بينما لا يوجد ما يستحق اللوم بشأنه


إستجابة موجهة : من أجل أن تستجيب بثقة  


 إن إصلاح هذا الخطأ و إعادة تركيز أفكارك على ما يحدث فعلا في موقف معين أمر بسيط للغاية 


فكل ما تحتاج إلى فعله هو : أن تطرح السؤال : أين العلاقة السببية بين هذه المشكلة التي تواجهنا الآن و التصرف أو القرار السابق الذي اتخذته أنا  


تذكر ، يمكنك رؤية تسلسل الأحداث ، حدث يسبق الآخر  


لكن النقطة الأساسية هي أن تتحقق ما إذا كان أحد الأسباب قد تسبب في وقوع الآخر  


إذا وقعت ضحية لتلاعب شخص آخر فهذا السؤال هو الطريقة الاساسية من أن لا يتم توجيه لوم إليك على شيئ لم تفعله  


إذا كنت متهما ، فاطرح دائما السؤال ، وانتظر ممن يتهمك أن يبرر اتهامه  


إذا لم يستطع ذلك ، فهو مخادع أو يستخدم هذا الخطأ في التفكير  


وربما دون أن يدرك هذا ،  ومسؤوليتك هي أن تشير إلى أن تصرفاتك ليست سوى جزء من سلسلة من الأحداث


وأن من يتهمك عليه أن يقدم أدلته على وجود علاقة سببية  


وبطبيعة الحال ، إذا تكن من يتهمك بأن يقدم لك أدلة كاملة تثبت أنك السبب الحقيقي في حدوث مشكلة ما  


فهو لا يستخدم التلاعب هنا  و عليك أن تتأسف في الحال 


الهجمات الشخصية : يكمن للهجوم الشخصي أن يلحق بك أذى كبيرا  ، حيث إنه يصرف تركيزك عن القضية لينصب على غرورك 


ولكي تتعامل بنجاح مع هذا النوع من التلاعب ، غليك أن تستخدم شغفك للتحكم في عواطفك 


أربعة : الإساءة و الصورة النمطية ، الترياق : الشجاعة و القدرة على المواصلة  


من المهم للغاية عندما تقابل هذا النوع من التلاعب أو الخطأ في التفكير أن تستخدم شغفك للتحكم في عواطفك  


ويمكن تلخيص هذا الخطأ في التفكير في ×مس كلمات : أخذ الأمور على محمل شخصي  


وهو يمكن أن يحيد بك تماما عن المسار الصحيح ، ويجعلك تخسر قوة تفكيرك الممتازة و شغفك اتجاه الإنجاز  


عندما نأخذ الأمور على محمل شخصي ، فإن تركيزنا يتغير  180درجة 


وبالتالي فبلا من أن ينصب اهتمامنا على هدفنا المستقبلي ، يتحول تركيزنا لينظر إلى غرورنا ، قبل أن يتم توجيه تفكيرنا للأمام و تركيزه على هدفنا  


فإن أخذ الأمور على محمل شخصي يجعلنا نخرج عن مسارنا ونغير تركيزنا ليتصب على أنفسنا و قدرتنا على تحقيق أهدافنا  


وهذا يمكن أن يتسبب في تعثرنا ، و بالتالي عدم تحقيق أهدافنا  


هذا أحد أخطاء التفكير الصعبة ، لأنه يمكن أن يحدث بطريقتين ، عندما نفعله بأنفسنا ، وعندما يتسبب الآخرون في وقوعنا فيه  


أ : عندما نسطو نحن  بأنفسنا على تفكيرنا 


كيف يحدث : من الصعب وصف متى نسطوا على أنفسنا بهذه الطريقة ، لأننا في معظم الوقت ، عندما نأخذ الأمور على محمل شخصي زائد عن الحد 


فإننا لا ندرك ذلك ، وربما نبرر لأنفسنا أنه الشيئ الصائب فعله  


إن أفضل طريقة لمعرفة ما تسطو على قدرات تفكيرك الواضح هي أن تكون واعيا بالمحفزات التي تجعلك تفعل هذا  


يعد الوعي بالذات آلية تفكير رائعة ، لتفسح لنا بعض المجال للعمل على تهيئة أنفسنا، و من ثم تحسين فكرنا عند الحاجة  


 و على من أنه قد لا تكون لدينا السيطرة التي نريدها على الآخرين ، فإننا يجب أن نسعى دائما للسيطرة على أنفسنا 


وقد يكون من المفيد أن تذكر هنا محفزاتك الشخصية  


ما التصورات أو الحالات التي تؤدي إلى انفعالك و بالتالي تسلب منك تفكيرك و تركيزك الواضحين  


إستجابة موجهة : لكي تستجيب بثقة عندما تسطو أنت بنفسك على تفكيرك  


عندما تكون واعيا بما يضايقك أو يشعرك بإحساس سيئ ، يمكنك أن تقطع شوطا جيدا من خلال التصرف بطريقة تمنع حدوث الموقف 


إذا وجدت أن لديك محفزا يدفع تفكيرك إلى الإنفعال ، فيمكنك أن تختار التصرفات التي يمكنك القيام بها لتضمن ألا يحدث المحفز ،  


  أو إذا حدث أن تكون لديك إستراتيجية للتحكم فيه وفي تفكيرك الواضح 


عندما تشعر بأن تأخذ الأمور على محمل شخصي أكثر مما ينبغي ، إسأل نفسك إذا ما كانت مشاعرك تنبع فقط من تصورك للموقف 


أم أن هناك دليلا آخر مبنيا على أسس حقيقية للإعتقاد بأنك تواجه تحديا كبيرا  


ولكي تختبر هذا ، إسأل نفسك إذا كانت هناك احتمالات أخرى متاحة أمام: ، ربما لم تفكر فيها  


ثم حاول أن تتبع هذه الخيوط بأكبر قدر ممكن من العقلانية و التخيل  


 و أحيانا يكون من الحكمة أن تسأل الآخرين من حولك ، إذا كانوا ينظرون إلى موقفك بالطريقة نفسها بالطريقة نفسها التي تنظر  بها إليه 


 ب : عندما يسطو الآخرون على تفكيرك ن كيف يحدث ذلك 


هل لاحظت من قبل أنه عندما تقول شيئا ما ، تعتقد أنه معقول للغاية ، بل ملهم أيضا  


يبدأ شخص آخر فجأة في مهاجمتك وانتقادك أنت و ليس الموضوع ،  فربما بقول شيئا مثل : وماذا تعرف أنت عن ذلك 


عندما يحدث هذا ، يكون بمثابة صدمة كبيرة و يمكنه في كثير من الأحيان أن يوقف تفكيرك  


لأن هذا الشكل من التلاعب يجعل تركيزك منصبا على نفسك و غرورك و بالتالي ، تفقد تركيزك على الموضوع الذي تناقشه 


هذه حيلة جيدة يلعبها الشخص إذا أراد أن ينهمك من تقديم فكرة جديدة في العمل 


أو استراتيجية تغيير جديدة و صعبة ، وليس لديه أي أسباب وجيهة أو أدلة حقيقية ضدك  


إذا نجحت الحيلة ، فستبدأ في الشك في نفسك و قدراتك ، و هذا بالطبع ما يريده  


عندما لا يعجبنا ما يقوله شخص ما ، قد نبدأ بالهجوم على ناقل الرسالة و ليست الرسالة  


و بعبارة أخرى نسيئ إلى المتحدث ، و هي طريقة كسولة للغاية للفوز في الجدال ، لأنه ليس عليك أن تتكبد عناء الإهتمام بمحتوى المناقشة  


تكمن قوة هذه الحيلة في أنه إذا سقطت ضحية لها ، فستعاني الإرتباك الناتج عن ربط غرورك بالموضوع  


وهي حيلة قوية للغاية ، و تشتت انتباه الضحية ، وعندما تتعرض لهذا يكون ذلك موهنا تماما للعزيمة  


وهذا النوع من الباعث يصرف تفكيرك الواضح بعيدا عن هدفك الأصلي و النتيجة المنطقية  


 التي تحاول الوصول إليها ، و لكن بدلا من ذلك ، يصبح تركيزك منصبا بشكل كامل على غرورك و سلامتك 


إستجابة موجهة : من أجل أن تستجيب بثقة عندما يسطوا الآخرون على تفكيرك  


عد دائما إلى الموضوع ، هو الشعار الذهبي الذي يجب ألا تنساه على الإطلاق   


عندما يحدث هذا الخطأ في التفكير ، مهما كان الموقف ، عليك دائما أن تعود على الموقف    


 ولكي تحافظ على تركيزك إذا كنت أنت الضحية لهذا النوع من الخطأ في التفكير ، فمن الجيد أن تلاحظ أن الشخص الذي يهاجمك في وضع ضعيف للغاية  


 إن انحصار تفكير الشخص على مهاجمة الغرور مؤشر واضح على انه ليس لديه دليل ليعارضك 


و بالتالي فإن الشيئ الذي يمكنه فعله هو تشتيت انتباهك  


و أتمنى أن تجعلك هذه المعلومة تشعر بمزيد من القوة و ليس بمزيد من الإرتباك 


خمسة : المزيج الثلاثي : الخوف و عدم اليقين و الشك   


الترياق : الشجاعة و القدرة على المواصلة 


  و كما هي الحال مع الهجوم الشخصي المتمثل في الغساءة و الصورة النمطية 


فإن الهجوم الشخصي للمزيج الثلاثي يمكن أن يكون نابعا منا أو يتسبب في وقوعه الآخرون   


أ : عندما نخيف أنفسنا ، كيف يحدث : يمكننا أن نغرس الخوف و الشك و عدم اليقين في تفكيرنا ، مثلما يمكن لشخص آخر 


و هذا يعني أنه يمكن لأفكارنا أن تكون مدفوعة بالخوف و عدم اليقين و الشك ، بدلا من التفكير الواضح المركز  


و يمكننا أن نضر أنفسنا من خلال التفكير بهذه الطريقة  


 المشكلة في هذا النوع من الأخطاء في التفكير هي أنه إذا وقعت فيه 


 فسيتم استدراج أفكارك إلى الإعتقاد بأن عواطفك المخيفة حقيقية ، و هذا يحدث دون أي دليل أو برهان حقيقي 


 إن قوة المزيج الثلاثي لا تكمن في أنه يثبت أي شيئ بدليل حقيقي يمكنك تحليله و الحكم إذا كان جيدا أم سيئا ، حقيقيا أم زائفا 


بل تكمن قوة  المزيج الثلاثي في أنه لا يمكنك دحضه مطلقا ، لأنه لا يمكنك أبدا أن تثبت أنك ستفشل إذا لم تسعى لتحقيق الأمر 


لكن هذا الخطأ في التفكير يحكم قبضته عليك  كانه موقف راسخ يصف الحقيقة ، لأنك لا تستطيع أبدا أن تثبت أنه خاطئ 


و كونك غير قادر على دحض شيئ ما فذلك أمر مؤثر ومقنع للغاية  


إستجابة موجهة : لكي تستجيب بثقة لتهدئة مخاوفك  


 إن القدرة على التفكير بوضوح هي القدرة على فهم الحياة بطريقة تمكننا من نصنع من أنفسنا شيئا


إذا كان تفكيرنا يخالف المنطق أكثر مما يتفق معه ، فربما نجد أنفسنا وقد انكسرنا تحت وطأة مثل هذه المعتقدات المدمرة  


ولهذا السبب ، أتمنى أن تكون حذرا عندما تشعر بأنه سيكون من الصعب  عليك السعي نحو تحقيق هدف معين 


ولكي تركز تركيزا صحيحا ، و تفهم جيدا الطريقة التي ستحقق بها ما تريده ، فمن الأهمية أن تكون واعيا لما يحرك تفكيرك  


ولكي تتغلب على المزيج الثلاثي كأحد الأخطاء في التفكير ، عليك أن تقارن تفكيرك بالواقع  


إسأل نفسك : ما الذي يدفعني للإعتقاد أنني في خطر  


هذه المعلومة ستساعدك على  تطوير  الصفتين الضروريتين ، و هما الشجاعة و القدرة على المواصلة 


ستعطيك الشجاعة و القدرة على المواصلة وقتا كافيا لتفكر فيما تريده 


و الأهم من ذلك  ، هو أن هاتين الصفتين تبقيانك مركزا على النتيجة النهائية 


و يسهم  تاثيرهما في إبقائك متبعا أسلوب الكفاءة في التفكير ، كي تستطيع التغلب على أي مشكلة أو مسألة يتحتم عليك التعامل معها كي تحقق النجاح 


و بدونهما ربما تجد نفسك غارقا في المهام المختلفة التي يجب عليك القيام بها للوصول إلى هدفك  


ب : عندما يخيفك الآخرون ، كيف يحدث : من المهم للغاية أن تدرك أن الطريقة الأخرى التي يمكن للمزيج الثلاثي أن يطغى عليك 


هي عندما يستخدمه الآخرون ليخيفونك كي تبتعد عن تحقيق نتيجة ترعب فيها ، و هذا يحدث عندما يتم توجيه المزيج الثلاثي إليك بطريقة 


 تجعلك خائفا من الإقبال على المخاطرة التي تحتاج إليها لتحقيق هدفك 


 تكمن قوته في أن الشخص لا يحتاج إلى شيئ سوى أن يقول قول ما يريد قوله بطريقة ما ، بحيث لا تستطيع أنت أن تدحض ما يقوله 


فقد غرس هذا الشخص بذرة الخطر في ذهنك ، و هي أن فكرتك الذي وضعتها قد لا تنجح 


و يمكن لهذه البذرة أن تنمو و تسيطر على عمليات تفكيرك ، و بالتالي  فبدلا من التركيز على الهدف الذي تحاول تحقيقه 


يتحول تركيزك إلى الخطر الكامن في السعي وراء ذلك الهدف ، و مدى الضرر الذي قد يلحقه بك  


أترى كيف يحدث هذا ؟ هذا تلاعب ماكر جدا ، و يمكن أن يكون قويا للغاية  


إذ يتحول تركيزك و يتم استخدام طاقتك في التركيز على الخطر المحتمل ، بدلا من المكاسب الممكنة  


إستجابة موجهة : من أجل أن تستجيب بثقة عندما يخيفك الآخرون   


هذا الخطأ في التفكير أو حيلة التلاعب يمكن تقويضه و جعله غير فعال بسرعة كبيرة ، في حالة  أن شخصا آخر هو من يفعل هذا بك 


فإن أسهل طريقة لإيقافه في الحال هي أن تطلب منه تقديم أدلة على شكوكه و مخاوفه الكبيرة المتعلقة بالخطر  


هناك طريقة أخرى لتعيد التركيز على الهدف عندما تكون ضحية للمزيج الثلاثي ، و هي أن تضع أسوء سيناريو  


قد يلحق هذا الخطأ في التفكير الضرر بمساعي حياتنا من خلال جعل تركيزنا نتصبا على مخاوفنا و السماح لتفكيرنا بأن يكون مدفوعا بطريقة فعلية مدمرة  


 ستة : أنت مخطئ إذا أنا محق ، الترياق : الشجاعة و القدرة على المواصلة 


 كيف يحدث : المثال التوضيحي الثالث  و الأخير على أشكال الهجوم الشخصي ، هو متلازمة أنت مخطئ إذا أنا محق 


و انا أعتقد أن هذا النوع من التلاعب هو إلى حد كبير الأصعب في التغلب عليه  


إن حيلة التلاعب أو الخطأ في التفكير هذا ، قد يدمر تفكيرك في اللحظة الحاضرة  


بل ربما يحطم ثقتك أيضا و بشكل كامل ، وهو هجوم شخصي على الذكاء الفكري العظيم  


و قد يطيح بالضحية إذا كنت غير قادر على رصده واستعادة ليس فقط تركيزك ، بل أيضا رباطة جأشك  


و لكي تظل مركزا عندما تسقط ضحية لهذه الحيلة ، ستحتاج إلى التحلي بالكثير من الشجاعة و المزيد من القدرة على المواصلة  




كتاب فن التصرف بوضوح




قد يكون من الأسهل أن تتذكر هذه الحيلة على أنها خطأ مطبعي ، بدلا من خطأ في التفكير  


من السهل للغاية أن تفقد التركيز عندما يحدث هذا لك ، لأنه ربما يتحول انتباهك إلى الخطأ الذي وقعت فيه  


وبالتالي ينصرف اهتمامك عن القوام الرئيسي لعملك ، وهو على الأرجح أمر ممتاز  


 و النقطة الرئيسية لتتذكرها هي : حقيقة أنك غير قادر على إثبات أنك محق لا تعني أنك مخطئ 


وهذا يسبب في بعض الأحيان الإرتباك ، وهذا هو يبب أن هذا النوع من التلاعب و الخطأ في التفكير قوي للغاية  


وفي معظم اللغات ، الإنجليزية أو غيرها ، غير صحيح تعني عادة خاطئ ، لكن في التفكير و التحليل المنطقيين ، هذا ليس صحيحا  


فعدم الصحة يمكن أن يعني خطأ بسيطا في نقاش ، مثل خطأ بسيط في رقم ، لكن عذا الخطأ لا يثبت أن فكرتك كلها خاطئة  


فقط لا تزال محقا ، وارتكبت فقط خطأ صغير في إثباتك تلك النقطة  


لكن هناك طريقة للتغلب على هذه الفكرة فلا تقلق 


إستجابة موجهة : من أجل أن تستجيب بثقة : الإعداد الممتاز  


 لكي تتجنب وقوع هذا الهجوم من البداية فمن الأفكار الجيدة أن تستعد استعدادا جيدا 


 من المهم أن تفعل هذا ، لأن هناك قدرا بسيطا من الحقيقة في الشعور بثقة أقل في الشخص الذي لا يبدو عليه أنه قد استعد جيدا  


إسترخ ، حتى إذا كنا مستعدين استعدادا جيدا ، فنحن قبل كل شيئ بشر و سنرتكب بعض الأخطاء  


إذا حدث هذا ، فأول شيئ تتذكره هو أن تسترخي ، فهذه ليست نهاية العالم أن يكون هناكخطأ صغير  


التفكير المنهك ، سبعة : اللغة الإصطلاحية  


الترياق : التفكير في الصورة الشاملة  


 كيف يحدث : يشير التفكير المنهك إلى آخر مجموعة من ثلاثة أخطاء في التفكير 


يمكن  أن تشتت أذهاننا عندمل نحاول الوصول إلى قرارات صحيحة أو حلول مستديمة 


وهذه الأخطاء في التفكير هي أخطاء بسيطة و أقل ضررا من الأخطاء الستة السابقة التي عملت على معالجتها 


التفكير المنهك يعني أن تكون كسولا وغير قادر على رؤية الأشياء  المعقدة أو البسيطة في أي موقف  


 فعندما نسعى لتحقيق أهدافنا ، نكون غير قادرين على تحليل القضية أو القضايا الرئيسية التي نتعامل معها 


إنه يسلبنا قدرتنا على التفكير النقدي لأننا نستسلم  إلى أثار اللغة الإصطلاحية و المقارنات الزائفة والتكرار


و الترياق لتلك الأوهام الثلاثة هو قوة التفكير في الصورة الشاملة  


قدرتك على النظر إلى ما هو أبعد من الكلمات و الصور التلاعبية التي تحاول أن تقيد قوى تفكيرك التحليلي الإبداعي  


عبارة التفكير في الصورة الشاملة ، أستخدمها هنا بمعانها الحقيقي ، و هو الحاجة  إلى توسيع نطاق فكرنا كي نرى الإمكانات الكبرى في كل المواقف 


إستجابة موجهة : من أجل أن تستجيب بثقة : القاعدة الذهبية : إذا أردت من الجميع أن يظل وا في حالة تركيز و يفهموا بوضوح ما يحدث 


هي أنه يجب أن يكون لكلماتك معنى حقيقي عندما تفكر في اتخاذ إجراءات ، بمعنى أن تكون كلماتك واضحة و يمكن فهمها من أول مرة  


فكن حذرا للغاية في كيفية استخدام كلماتك ، واجعلها بسيطة وسهلة الفهم قدر المستطاع  


ثمانية : المقارنات الزائفة ، الترياق : التفكير في الصورة الشاملة   


كيف يحدث : يحدث الخطأ في التفكير المتمثل في  المقارنات الزائفة عندما ننخدع بمثال رائع أو قصة عظيمة لنؤمن بأن شيئا ما صحيح ، في حين أنه ليس كذلك 


من السهل للغاية أن نصدق ما يقوله شخص ما ، بسبب الطريقة التي يحكي بها القصة ، فنحن نقع فريسة لهذه المقارنات الزائفة الجميلة المرئية  


في كل مرة نصدق الإعلانات التي تعرض لنا رجالا و نساءا يتمتعون بالجاذبية  


و نعتقد أننا يمكن أن نكون مثلهم إذا اشترينا منتجات العناية بالبشرة ، أو المقاومة لأعراض التقدم في العمر التي يروجون لها  


نحن نسقط فبيسة سهلة للمقارنات الزائفة في كل مرة لا نستطيع فيها رؤية الصورة الأشمل لما يحدث حقا 


قصة دعائية و تسويقية لتغرينا بشراء منتج دون تحليل أو تبرير لقيمة المنتج  


و هذا المنتج يتم بيعه لنا من خلال تعلقنا بالصورة الجميلة للشخص الذي نود أن نكونه أو أن نشبهه  


إن القصص التي تقارن ما نحب بالفكرة الجديدة التي  يتم تقديمها أو ترويجها باستخدام أمثلتها سهلة الفهم ، تعد تلاعبا بتفكيرنا و يمكن أن تقودنا إلى استنتاجات زائفة 


و هذا النوع من التلاعب جذاب لدرجة أننا قد نفتقده بسهولة ، فهو يروقنا لأنه يجعل من السهل التفكير في أفضل الخيارات المتاحة أمامنا عندما نبحث عن إجابات  


وكذلك يساعدنا على توصيل الأفكار بسهولة و فعالية ، لكن هذا التلاعب قد ألحق أضرارا جسيمة بمؤسسات الأعمال على مر العصور  


و من الناحية التاريخية لطالما ركز الناس تركيزا كاملا على الأفكار السيئة بسبب القصص الجيدة التي كان يروج لها من خلال السلطة و الإعلام  


 وعلى النقيض ، فإن الكثير من الأفكار الجيدة لم ترى النور بسبب الطريقة المملة التي تم تقديمها بها


 إذا كنت يوما ما في موقف تقارن فيه أفكارك بأفكار شخص آخر أو مع أفكار سابقة ، فعليك ألا تسقط فريسة للمقارنات الزائفة ، فهي مغرية  


ونظرا لأنها تأتي في شكل قصة ، فعادة ما تكون مقنعة  جدا ، وهي قد تجعلنا نتجاهل ملكات التفكير النقدي لدينا 


وهذا يعني أن نكون غير قادرين على الحكم على القيمة الحقيقية لفكرة أو منتج جديد إستنادا إلى أدلة قوية و أسباب وجيهة 


لأننا مخدوعون تماما بالمقارنات و الأمثلة المبهرة التي تصحب الفكرة ، أو المنتج الجديد  


إستجابة موجهة : من أجل أن تستجيب بثقة ، الطريقة التي تتغلب بها على المقارنات أو التشابهات الزائفة  طريقة سهلة للغاية 


حلل المقارنات لتحديد أوجه التشابه و الإختلاف ، إذا لم تكن مدركا إياها ، فاسعى للحصول على أدلة أو اطلبها  


و بهذه الطريقة يمكنك أن تبرز المقارنة الزائفة من خلال الأشارة إلى أنه يوجد في الواقع أوجه اختلاف أكثر من أوجه التشابه  


تسعة : التكرار ، الترياق : التفكير في الصورة الشاملة  


 كيف يحدث : التكرار هو الخطأ في التفكير الأخير لنا ، وهو ربما الخطأ الأكثر إثارة للحنق 


شخص ما يتلاعب بنا من خلال تكرار نفسه و أفكاره باستمرار دون أي مبرر  


لكي تظل مركزا من أجل تحقيق أهدافك ، فأنت تحتاج إلى أن تكون قادرا على تبرير ما تفكر فيه  


و الإختيارات التي تريد اتخاذها ة القرارات التي ستتصرف بناء عليها  


إذا واصلت تكرار ما تريد دون تبرير، و إذا واصل الآخرون تكرار ما يريدونه دون تبرير 


ففي كل الإحتمالات  ستتوصلون جميعكم إلى استنتاجات أو إجراءات غير مكتملة أو خاطئة 


وهذا هو فحوى الدعاية على سبيل المثال ، التكرار الدائم لجانب أو رؤية واحدة  للعالم 


 فالدعاية عادة ما تكرر و تنتشر في مجموعة متنوعة من وسائل الإعلام ، لتحقيق نتيجة مقنعة في توجه الجمهور 


يكرر الناس أنفسهم بشكل دائم في محاولة لإقناعك بأنهم الأشخاص الجيدون أو بأنهم يعرفون ما يتحدثون عنه  


و مع ذلك ، فإن كل ما نفعله عندما نكرر أنفسنا هو أننا نعزز ما نقوله ، لكننا لا نبرره بأي طريقة ، أو نقدم أي أدلة لتثبت وجهة نظرنا 


وهذا شيئ محبط  ، لأنه قي كثير من الأحيان عندما تتكرر العبارات مرة تلو أخرى بطريقة تنم عن ثقة دون حجة أو برهان ، فنحن نميل إلى تصديقها 


بصرف النظر عن وجود أدلة أو عدم وجودها على صحتها  


و مرة أخرى ، نحن نميل إلى تقبل هذه العبارات بسهولة أكبر إذا كانت صادرة عن شخص معروف أو ذي شهرة كبيرة  


و كلما كانت العبارة مألوفة لدينا أكثر زاد احتمال تصديقنا لها دون دليل  


و ستلاحظ أن الإعلانات تتمحور برمتها حول التكرار ، كلما رأيت منتجا زاد احتمال شرائك له  


غير أن مجرد التكرار لا يعطيك أي أدلة لتؤمن بجودة هذا المنتج ، تكمن قوة الإيحاء في التكرار  


إستجابة موجهة : من أجل أن تستجيب بثقة  


إن الشيئ السهل تذكره من خلال التكرار ليس شيئا تؤمن به ، إسأل عن الأدلة و البراهين  


إذا وجدت أنك ضحية للتكرار أو التفكير المنهك ، فاطرح على الشخص سؤالين بسيطين  


 لماذا ؟ من أجل الحصول على تبرير ، كيف ؟ من أجل طريقة التنفيذ ، ثم استرخ و أنصت 


إذا وجدت أنك نفسك تستخدم هذا الخطأ في التفكير ، فاعترف  بأن ما ترغب  فيه هو طموح ، ثم انطلق و افعل شيئا للحصول عليه 


قم بأفعال حقيقية تتطلب تفكيرا جريئا حقيقيا ، دعك من  الإستغراق في الأمنيات ، و استمتع بالتركيز على صورتك الأشمل  


الآن ، يمكنك أن تكافئ نفسك من أجل ما قمت به حتى الآن في قراءة هذا الكتاب  


أنت التزمت ليس فقط بهذه المهارة الأولى ، المتمثلة في استخدام شغفك للتحكم في عواطفك  


لكنك أيضا أضفت المهارة الثانية الأكثر صعوبة ، و هي تحويل التفكير السلبي إلى تصرف إيجابي 


وفي تلك الدرجات الأخيرة من السلم ، أنت قطعت شوطا طويلا فيما يتعلق بالتفكير و التركيز الواضحين  


و استوعبت الأخطاء التسعة في التفكير و أشكال التلاعب الإضافية الاكثر شيوعا ، و بفضل هذه المعرف 


أنت الآن لديك القدرة ليس على التفكير الواضح و حسب ، لكن أيضا على التأثير في المحيطين بك 


لأنه لديك القدرة على الحفاظ على رباطة جأشك ، عندما يفقد الآخرون رباطة جأشهم  


حان الوقت لتفكر فيما قرأت ، و كيف يمكن لما قرأت أن يساعدك في حياتك  


أنت الآن ، لديك القوة لتظل مركزا و لتحقق ما تريد ، و أنت واع لما يساعد تركيزك و يعوقه ، و بالتالي يمكنك الإستفادة من تلك المهارات و تجنب ما يتسبب في فشلك  


الأمر الآن ، برمته متوقف على الإصرار ، ودى رغبتك في تحقيق النجاح  


لك المجال لتؤكد ما تعرفه و تعلمته بالفعل ، و كل خطوة من الخطوات الأخيرة هي طريقة لتحقيق إمكاناتك الكاملة  


تعد هذه الخطوات الأخيرة مؤشرات لك ، لتتذكر أهم ثلاث نقاط للتركيز 


و التي كتبت عنها في بداية هذا الكتاب : التركيز يحارب مخاوفك  


 التركيز أمر ممتع ، التركيز يعيش للأبد 


أنت تمتلك القوة لتركز على ما تريد ، و لتحقق ذلك مسترشدا بالمهارات المذكورة في هذا الكتاب  


أنت تمتلك القوة  لتكون في أفضل حالاتك في اللحظة الحاضرة ، عندما تكون في أمس الحاجة لذلك ، أنت  تمتلك القوة  لتكون من تريد أن تكونه


 إليك الوسائل التذكيرية حول طريقة الوصول إلى قمة الأداء و من خلال استخدام عناصر قوتك بالطريقة التالية :سيكون لديك تركيز واضح لتحدث تأثيرا و تحقق النجاح 


 الشغف : ستكون شغوفا وليس عاطفيا 


الملكية : ستمتلك فكرتك أو أفكارك في جميع الأوقات مهما كان عدد العقبات التي تقابلها ، فأنت تعرف أن لديك القوة للتغلب عليها  


قوة الإرادة : قوة إرادتك هي بمثابة عضلة و أنت تعرف كيف تستعرضها عندما تحتاج إلى ذلك  


المرونة: أخيرا ، أنت تتحلى بالمرونة لتحقيق هدفك ، أنت تفهم التلاعب و لديك المرونة لتتغلب عليه ، لتصل إلى النتائج المرجوة  


أتمنى أن تكون قد استمتعت بقراءة هذا الكتاب ، و حل ما أتمناه هو أن يساعدك ما قرأته على تحقيق أعز أحلامك 


و في النهاية ، أتمى لك التوفيق في أفكارك الرئيسية و آمل أن تتيح لك الحفاظ على حياة مليئة بالتركيز ، و السعادة ، و التأثير في الآخرين  


ملخص كتاب : ركز ، فن التفكير بوضوح لفاليري برس 


لتحميل الكتاب بصيغة pdf اضغط هنا


تحميل -كتاب : ركز ، فن التفكير بوضوح لفاليري بيرس-pdf
2020

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent