القائمة الرئيسية

الصفحات

قراءة وتحميل كتاب نظام التفاهة - مكتبة اقرأ كتابك

كتاب نظام التفاهة

"عندما يتبوأ التافهون سدة الحكم، يصبح الأفراد محكومين بأنظمتهم"

ملخص كتاب نظام التفاهة. تأليف آلان دونو. هل فكرت يوما في السبب الذي يدفعك حقا للعمل؟ كيف تنظر إلى عملك؟ هل تراه حرفة تتقنها وتمتلك الشغف تجاهها أم أنها بنظرك مجرد وسيلة للاستمرار بالعيش وكسب الدخل المادي؟ جواب كل هذه الأسئلة سيحدد موقفك من ما يسمى بنظام التفاهة ومدى تعزيزك لوجوده إذ إنه. 


قراءة وتحميل كتاب نظام التفاهة - مكتبة اقرأ كتابك


نظام يسلب الحيوية من أي عمل كان سواء الفكري أم اليدوي. إن التفاهة من مفهوم فلسفي تتعدى مضمونها وتتخذ وجهة جدية تؤدي في العصر الحديث إلى تسليم البشرية لمصير كارثي. إنها مسألة البقاء للأقوى، أو بالأحرى الأتفه. وذلك ضمن شروط وأنظمة معقدة وسياسات فاسدة تولي التافهين في العالم مقاليد الحكم في مفاصل مهمة في الحياة الحديثة، وهذا ما يشكل الإشكالية العظمى.


فقد اخترق التافهون عالم الفن والثقافة والعلم متربعين على قمم الاقتصاد الرقمي. ستجد في هذه السطور القليلة القادمة نقاشا محتدما بجدلية متصاعدة حول القواعد المنقسمة بين الرداءة والانحطاط اللذين سرعا عملية تدهور متطلبات الجودة العالية في الحقول الاجتماعية والعلمية والسياسية والاقتصادية كافة، وصولا إلى الرأسمالية المقيتة. 


الفصل الأول- تحول القطاع الأكاديمي من إنتاج المعرفة إلى إنتاج السلع حسب قوانين العرض والطلب.


 بالنظر إلى النظام التعليمي الحالي في جميع أنحاء العالم دون استثناء. هل حقا يمكن الاعتماد عليه لتنشئة عقول واعية لما يجري حولها أو عقول تمتلك ملكة التفكير والتفكر بهدف محاولة التطور مثلا؟ وإن كان الجواب لا فأين يكون الخلل؟ إن سيطرة نظام التمويل الدولي على الاقتصاد واستعمار العقول من قبل الإعلانات التجارية جعل من نخبة الأكاديميين جهازا للصناعة المالية محدودة الأفق.


 وأغرقت الجامعات بالتفاهة من خلال رضوخها لأهداف أقرب ما تكون تجارية بعيدة كل البعد عن أي فوائد علمية أو أكاديمية ترجى. حيث أصبح التعليم سلعة والطالب مشتريا، ولم يعد هناك ما يسمى بجوهر الأداء عند الأكاديميين غير انصياعهم لأوامر التافهين المتحكمين في مفاصل القطاع التعليمي، الأمر الذي أدى للابتعاد عن عملية المعرفة التي تسهم في اكتشاف الوعي وما هو قادر عليه والاكتفاء. 



قراءة وتحميل كتاب نظام التفاهة - مكتبة اقرأ كتابك


بتوجه إلى ابتكار الترويج الدعائي التجاري. وعليه، فقد كان ذلك كافيا لتحديد المنهج الأكاديمي المتبع في أنظمة التعليم المختلفة والقائم على بيع علامات تجارية بدلا من نتائج أبحاث دراسية، لتمسي بذلك الجامعات في العصر الحديث أداة أساسية لشركات الضغط السياسي التي ترغمها على القيام بعروض سياسية مبرمجة لإنتاج الفساد والتخويف والتلاعب. وهو ما يسمى بلعبة اللعبة وتسليع الحياة العامة التي تنطوي على سلطة خالصة مطلقة.

من خلال خلق نظام تنافس يتجسد بكل من الرأسمالية وسلطة المافيا المتمثلة في الحكومات الفاسدة والتي تصدر هذه اللعبة لمحدودي التفكير. جاعلة من مختلف الجامعات والكليات ومراكز الأبحاث العالمية العريقة. في أمريكا الشمالية وأوروبا وشتى أنحاء العالم مصنعا للخبراء لا للمثقفين.


مع اتباع القاعدة العامة التي تنص على عدم وجود مكان للعقل النقدي والحسي، حيث صار كل شيء ملزما بالتقدم ضمن الشروط السفهاء التافهين. وهذه هي بداية سيطرتهم على العالم. وهي مرحلة من مراحل تطور النظام الاقتصادي الرأسمالي. لكن هل تعتقد أن لعبة اللعبة في نظام التفاهة تقتصر فقط على القطاع التعليمي، أم أنها لعبة تمتد مراحلها إلى مستويات أخرى؟ 


الفصل الثاني- سيطرة نظام السوق على المشهد الاقتصادي العالمي بما يشبه الاستعمار الاقتصادي. 


يعمل السوق اليوم دون تدخل من العقل البشري يحرك من قبل خوارزميات، وهو ما يجعل التكنولوجيا المسيطرة الأول على سوق التجارة والتمويل، ويدفع الأفراد إلى الجهل في علم الاقتصاد أو في ما يسمى بالاقتصاد الغبي لنظام التفاهة الذي يحول دون اكتساب ثقافة خاصة بالمعرفة الاقتصادية. ويسيء استخدام الذكاء الفطري. فعبارة صنع في الصين مثلا وقدرة الصين على تحويل مشهدها الصناعي إلى منطقة حرة واسعة.


 حتى يتم إنتاج السلع الاستهلاكية للعالم بأسعار منخفضة بهدف خلق منطقة تفضيلية هو بمثابة دعاية من صنع التافهين الذين يتسيدون المشهد الاقتصادي. وهناك خبراء ينقذون هذه الصورة المطبوعة في عقول الأفراد في شتى أنحاء العالم، الأمر الذي يعتبر استعمارا اقتصاديا بحد ذاته. أما فيما يختص بتوجيه العامة إلى القيمة المطلقة للمال، فإن ذلك يدفعهم إلى الجهل في الاقتصاد. فللنقود أثر مشوه. 


قراءة وتحميل كتاب نظام التفاهة - مكتبة اقرأ كتابك



باعتبارها تركز نشاط العقل على وسيلة تجعله يفقد الإدراك العقلاني لتنوع العالم. وبما أن العملة النقدية هي مركز الجاذبية للأفراد، لذلك يتحكم التافهون بمفاصل الحياة الاقتصادية كافة ابتداء من أجر العامل إلى للمساعدات الإنسانية التي يجب أن تصل من قبل الحكومات وغيرها من المنظمات غير الربحية إلى الشعوب الفاقدة لحقوقها الاقتصادية والإنسانية. 


كما يتم تجهيل العامة بحقوقهم الاقتصادية من خلال توظيف مدراء البؤس للتحكم. في العاطفة الاجتماعية ولم تعد نقابات العمال قادرة على إثبات قدرتها على توحيد الجبهات العمالية على مستوى كاف من الخطاب والفكر. وهو ما يزيد توغل قوانين التافهين في التجارة والتمويل والأجر. 


فأصبحت الحركات العمالية بين خيارين إما أن تكون حركات سياسية أو تمتثل للقواعد المترهلة ذات الطبيعة الإدارية بشكل خاص أو كما يطلق عليها بالحوكمة. فلم تعد الإضرابات تؤتي أكلها بالخروج عن قيود الاقتصاد الحديث، وهذه هي اللعبة. والأهم، هل بدأت بفهم اللعبة؟ لن تصل إلى فهم شامل دون التعرف على نظام التفاهة بفصله الثالث؟ 


اقتباس. 

"الناس لا يصبحون ثوريين لأنهم يحبون الأزمة والكارثة، بل يصبحون كذلك لأنهم يخشون هذه الأزمة أو الكارثة التي يقودنا إليها النظام الراسخ لزمننا"


 الفصل الثالث- سيطرة الثقافة الصناعية الجمعية ودورها في تشكيل الوعي الجمعي.


 يتنوع الاقتصاد بين الروحاني الذي يجد أصله فينا كبشر والاقتصادي المادي الذي يتسبب في تآكل حركة وعواطف الصنف الأول. حيث إن الأول يعنى بصناعة المال من خلال الحوافز وإشباع الحاجات والتنفيس عن الضغوطات. بينما الثاني على العكس تماما.


 فالاقتصاد المادي يعمل على خلق الكبت وتحريض الاعتداءات الروحية التي لا مفر منها من خلال ما هو مقبول اجتماعيا، الأمر الذي يحدد ثقافة القبول المجتمعي بين الطبقات، حيث إن الثراء يطلق العنان لإبداء تصرفات دنيئة في ظل غياب ثقافة المساواة بين الأفراد. هذه الثقافة تدفع التافهين إلى جعلهم من ذوي النفوذ. أما جماعة الناس العاديين المحكومين بالنظام.


قراءة وتحميل كتاب نظام التفاهة - مكتبة اقرأ كتابك

فتلعب هذه الثقافة دورا مختلفا لديهم، فالمال بالنسبة لمن يبحث عن الأجر يتخذ ثقافة مختلفة تتسم بالعبودية. بما يدفع أرباب العمل والجهات الإدارية إلى تبني ثقافتي، أنا أدفع لك. ابتسم كن ملتزما بلا حدود. وهو الفيصل بين حرية الأجير وسلطة المدير. ويرى الأثرياء والمشاهير أن نمط الحياة المترف لديهم يعكس الثقافة الصناعية الجمعية الذين أصبحوا يتقنونها ويسمون أنفسهم سادة اللعبة، 


حيث إن هذه الثقافة الاقتصادية يتولاها نظام نخبوي يقوم بتحويل رأس المال الثقافي والذي يهتم بتمويل العروض التي تستهدف إطالة عنق الملوك والساسة والنخبة ورجال الأعمال. وهو لسان الحال للفنون والفنانين، فبعض الأعمال الفنية قد لا تمثل الحس الجمالي السائد، بل تخضع لإرضاء الأنظمة الفاسدة والتافهة ولا اعتبار للفنانين. 


فقواعد اللعبة هي سيدة الموقف إذ تتحكم بهم دون الاهتمام لآرائهم الاقتصادية وتجنيدهم. أوقات الأزمات واستغلال جهلهم الاقتصادي وحاجتهم المادية. هل تتوقع أن اللعبة لن تنتهي؟ ماذا لو أن هناك حلا؟ بإنهاء نظام التفاهة.


 الفصل الرابع- الخلاص يكمن في تغيير المفاهيم والثقافات التي جعلت التافهين سادة على مفاصل الحياة. 


يتحقق إنهاء ما يضر بالصالح العام بتغلب القوى العاملة على الحكومات والسياسات الرأسمالية من خلال ترسيخ العلاقات الاجتماعية للوصول إلى ثورة تعنى بإسقاط المؤسسات والسياسات التي تدمر الصالح العام بشكل خطير. لكن ذلك يلزمه تغيير للمفاهيم والثقافات التي جعلت من أصحاب الطبقات الدنيا عبيدا للتافهين المتحكمين في مفاصل الحياة كافة. من ناحية أخرى. 


يعد القضاء على خمس شخصيات أوجدها نظام التفاهة حلا يمكن اتباعه، حيث تشمل تلك الشخصيات الكثير. الذي يرفض النظام بالانسحاب والتافه بطبيعته الذي يحب أن يصدق النظام. والتافه المتعصب المدافع عن هذا النظام والتافهة رغما عنه الذي تسخره الواجبات لخدمة النظام والطائش الذي ينتقد هذا النظام وبالحقيقة يكرس نفسه له. إن التخلص من تلك الشخصيات كفيل بأن يتيح المجال لنظام الحكيم بتسيَّدَ الموقف إضافة لذلك. 


قراءة وتحميل كتاب نظام التفاهة - مكتبة اقرأ كتابك

إن إنهاء الإشباعات المعرفية المغلوطة التي تبثها القنوات المتلفزة والقضاء على أثر الفضائح في الجرائد التي تسبب محدودية الفكر للجمهور كفيل بإنهاء هذا الضرر أيضا. والجدير بالذكر وأن المعرفة المبرمجة قد أصبحت المعرفة الوحيدة التي يعتد بها كونها ممولة.


 ومعترف بها من قبل الأعوان والأقران فضلا عن أنها معرفة رسمية تضفي المعنى على هياكل السلطة. وفقا لتوقعات ذوي السلطة الممولين. لكن لأن قدر الرأسمالية الانهيار جراء تناقضاتها الداخلية، فالحاجة تقتضي إلى القوة الثورية التي يمكن لها أن تسهم في تعجيل هذا السقوط المحتم. للوصول إلى الثورة المعنية بإسقاط المؤسسات والسلطات. التي تدمر الصالح العام بشكل خطير، وهو ما يعني إنهاء النظام التفاهة بمفهومه السياسي والاقتصادي إن حدثت هذه الثورة بالفعل 


فقرة بارزة من كتاب نظام التفاهة


يسيء سادة اللعبة معاملة أنفسهم. إنهم يحملون تمثيلهم اللاهي على محمل الجد. فيشاهدون أنفسهم في أفلامهم من صناعها يشعرون بإثارة الأطفال في ألعاب تلعب في الملاعب التي شيدت من أجلهم ويصدقون الأكاذيب التي كانوا هم من أطلقها عندما يقرؤونها. في جرائدهم ولكن كون الشيء مدعاة للضحك هو أمر لا يعني بالضرورة أن الضحك هو الشيء الوحيد الممكن بصدده.


الخاتمة من كتاب نظام التفاهة


في ظل الاستبداد يتقدم المنافقون. ويدعم هذا التقدم تلك الأنظمة الاستبدادية التي تستند إلى قاعدة الولاء وليس الكفاءة، كما أن النفاق صفات مميزة لنظام التافهين الذي جاء بسبب الموقف الرأسمالي السلبي من الضوابط الأخلاقية للسوق. وفيما يتعلق بأسباب ارتباط نظام التافهين بالنظام الرأسمالي فيعود للسبب الأساسي. 


وهو أن الرأسمالية قائمة كنظام اقتصادي ليبرالي استنادا إلى فكرة القانون الطبيعي الذي ينص على أن مصلحة المجتمع ككل تتحقق حتما من خلال محاولة كل فرد تحقيق مصالحه الخاصة ودون تدخل الدولة كممثل للمجتمع. 


عندما يتحرر أي مجتمع. من القيود الرأسمالية تصبح الحقوق العمالية أولوية ويصبح الإنتاج أفضلية، ويتوقف التافهون عن تقلد مناصب رئيسة في الدولة وبالتالي ستنقطع أدواتهم الهدامة، وتبدأ الحالة التنموية الإنسانية بالصعود والإصلاحات بالانتشار. لنتخلص بشكل قطعي مما يسمى. بنظام التفاهة.



جميع حقوق الكتب محفوظة لمؤلفين الكتب

الملكية الفكرية محفوظة للمؤلف المذكور على كل كتاب

ولن يتم نشر أى كتاب لا يوافق المؤلف على 

نشره وفى حالة وجود أى كتاب مخالف ذلك الرجاء الإبلاغ فوراً وسيتم التعامل معه



  • فيس بوك
  • بنترست
  • تويتر
  • واتس اب
  • لينكد ان
  • بريد
author-img
مكتبة اقرأ كتابك

عدد المقالات:

شاهد ايضا × +
إظهار التعليقات
  • تعليق عادي
  • تعليق متطور
  • عن طريق المحرر بالاسفل يمكنك اضافة تعليق متطور كتعليق بصورة او فيديو يوتيوب او كود او اقتباس فقط قم بادخال الكود او النص للاقتباس او رابط صورة او فيديو يوتيوب ثم اضغط على الزر بالاسفل للتحويل قم بنسخ النتيجة واستخدمها للتعليق

X
ستحذف المقالات المحفوظة في المفضلة ، إذا تم تنظيف ذاكرة التخزين المؤقت للمتصفح أو إذا دخلت من متصفح آخر أو في وضع التصفح المتخفي